القاهرية
العالم بين يديك

تعرف على مخاطر الماريجوانا

0 67

د. إيمان بشير ابوكبدة 

الماريجوانا هي المادة غير القانونية الأكثر استخداما في العالم خصوصا في الولايات المتحدة الأمريكية. يتزايد استخدام الماريجوانا بين جميع الفئات العمرية للبالغين، من كلا الجنسين، والنساء الحوامل.

لا يعتبر الكثيرين بأن هناك مخاطر من استخدام الماريجوانا. ولكن هناك مخاطر حقيقية للأشخاص الذين يتعاطون الماريجوانا.

ما يقرب من 1 من كل 10 أشخاص يتعاطون الماريجوانا سوف يصبح مدمنا. عندما يبدأون قبل سن 18، يرتفع معدل الإدمان إلى 1 من كل 6.

مخاطر الماريجوانا

يمكن أن يكون لاستخدام الماريجوانا آثار سلبية وطويلة المدى:

– صحة الدماغ: يبدأ استخدام الماريجوانا في سن المراهقة، يضعف وظائف التفكير والذاكرة والتعلم ويؤثر على كيفية بناء الدماغ للاتصالات بين المناطق الضرورية لهذه الوظائف.

– الصحة النفسية: تربط الدراسات استخدام الماريجوانا بالاكتئاب والقلق والتخطيط للانتحار. 

– القيادة: يعاني الأشخاص الذين يقودون سياراتهم تحت تأثير الماريجوانا من تأثيرات خطيرة: ردود أفعال أبطأ،، وصعوبة في الاستجابة للإشارات والأصوات على الطريق.

– صحة الجنين: يتسبب استخدام الماريجوانا أثناء الحمل في تقييد نمو الجنين، والولادة المبكرة، ومشاكل في نمو الدماغ ، مما يؤدي إلى فرط النشاط وضعف الوظيفة الإدراكية.

الأضرار الصحية 

– يتسبب دخان الماريجوانا في تهيج الرئتين.

– الإصابة بسرطان الرئة.

– زيادة معدل ضربات القلب مما يزيد من خطر الإصابة  بنوبة قلبية.

– يؤدي الاستخدام المنتظم للماريجوانا على المدى الطويل إلى إصابة بعض الأشخاص بمتلازمة فرط إفراز القنب. يؤدي هذا إلى الغثيان الشديد والتقيؤ والجفاف.

– تسبب ضررا للقلب والأوعية الدموية.

– السعال المزمن.

– زيادة تراكم المخاط في الصدر.

– ارتفاع ضغط الدم.

– زيادة الشهية.

– جفاف الفم.

– احمرار العينين.

التأثيرات العقلية

ارتبط استخدام الماريجوانا على المدى الطويل بالأمراض العقلية لدى بعض الأشخاص، مثل:

الهلوسة المؤقتة.

جنون العظمة المؤقت.

تفاقم الأعراض لدى مرضى الفصام – اضطراب عقلي حاد مصحوب بأعراض مثل الهلوسة والبارانويا والتفكير غير المنظم.

النعاس والميل للنوم.

العنف الجسدي.

نوبات الصرع.

الفوائد الطبية

تستخدم الماريجوانا في علاج الأعراض الجانبية التي يعاني منها مرضى السرطان نتيجة تلقيهم العلاج الكيميائي.

تخفيف نوبات الصرع.

إدمان الماريجوانا

خلافا للاعتقاد الشائع، فإن الماريجوانا تسبب الإدمان. الأبحاث أظهرت ذلك:

قد يصبح 1 من كل 6 أشخاص الذين يبدأون في تعاطي المخدرات قبل سن 18 عاما مدمنا.

قد يصبح 1 من كل 10 بالغين يتعاطون المخدرات مدمنين.

حول الماريجوانا

تشير الماريجوانا إلى الأوراق المجففة والزهور والسيقان والبذور من نبات القنب ساتيفا أو نبات القنب إنديكا. 

يتضمن الوصف النباتي للماريجوانا على الزهور المجففة الناضجة، الأوراق، براعم النباتات المؤنثة المزهرة، غدد الزغب. 

يأتي نبات القنب في الأصل من آسيا. يزرع الآن في بعض دول العالم.

الماريجوانا دواء ذو ​​تأثير نفسي يحتوى على مايقرب من 500 مادة كيميائية، بما في ذلك THC، وهو مركب يغير العقل ويسبب آثارا صحية ضارة.

طرق الاستخدام

يدخن الناس الماريجوانا في السجائر الملفوفة يدويا، وفي الغليون أو النرجيلة، وباستخدام المبخرات التي تسحب مادة التتراهيدروكانابينول من الماريجوانا. يمكن أيضا خلط الماريجوانا بالطعام (المواد الغذائية)، مثل الكعك، والبسكويت، والحلوى، أو تخميرها كشاي. 

فرق بين الحشيش و الماريجوانا

الماريجوانا والحشيش يتم إنتاجهم من نفس النبات وهو نبات القنب  لكن الحشيش أقوى من الماريجوانا لأنه يعتبر راتينج نقي.

الحشيش: هو السائل المجفف من المادة الصمغية الموجودة على سيقان وأوراق نبات القنب.

الماريجوانا: هي  رؤوس نبات القنب الهندي المزهرة حيث يتم قطفها ثم تجفف و تطحن، فتكون متكونة من البذور والأوراق والفروع الصغيرة الرقيقة وهما منتجان من نفس النبات إلا أن المادة المخدرة في الماريجوانا تكون أقل من وجودها في الحشيش.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: