الصحة والجمال

التهاب الملتحمة

د. إيمان بشير ابوكبدة
التهاب الملتحمة، المعروف باسم “العين الوردية”، هي عدوى أو تورم في الملتحمة، وهو غشاء رقيق وشفاف يقع فوق السطح الداخلي للجفن و يغطى الجزء الأبيض من العين.
* أنواعه وأسبابه
– العين الوردية البكتيرية: سببها بكتيريا المكورات العنقودية أو العقدية. يحدث هذا عادة بسبب أشياء مثل لمس عينيك بأيدي غير نظيفة أو مشاركة المكياج أو الاتصال الجسدي بشخص قد يكون مصابًا أيضًا بالتهاب الملتحمة.
– التهاب الملتحمة التحسسي: يحدث نتيجة لامس مادة لديهم حساسية منها، مثل حبوب اللقاح.
– التهاب الملتحمة الكيميائي: تصاب بالعين القرنفلية من المواد المهيجة مثل: الكلور في حمامات السباحة، تلوث الهواء، التعرض لمواد كيميائية أخرى.
* الأعراض
تأتي الأنواع المختلفة من العين الوردية بأعراض مختلفة قليلا، ولكن بشكل عام، يعاني الأشخاص الذين يعانون من العين الوردية من أعراض معينة مثل الحكة، والالتهاب، والاحمرار، والتمزق، وتورم الجفن العلوي، الألم والتقرح في الملتحمة، وحرقان في العين أو الإحساس بجسم غريب في العيون.
* العلاجات الطبيعية
– أزهار الياسمين
تنقع حفنة من أزهار الياسمين في كوب من الماء طوال الليل. في الصباح يصفى الماء في قطرة العين. ويستخدم كقطرات للعين مرتين في اليوم.
– العسل
أضف ربع ملعقة صغيرة من العسل مع قليل من ملح البحر إلى كوب من الماء الدافئ. تغسل به العينين ثلاث مرات يوميا
– خل التفاح
إضافة ملعقة كبيرة من خل التفاح إلى كوب من الماء الدافئ. تمسح به العينين بواسطة قطعة من القطن عدة مرات في اليوم.
– الآذريون
تنقع ملعقتان صغيرتان من أزهار الآذريون المجففة في كوب من الماء الساخن لبضع دقائق. يصفى ويغسل به العينين عدة مرات على مدار اليوم.
قد تكون صورة مقربة لـ ‏شخص واحد‏
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: