الصحة والجمال

ياسر عبد الرحيم يوضح أنواع عمليات التخلص من البدانة نهائيا

كتب احمد عبد العزيز أحمد

صرح الدكتور ياسر عبد الرحيم أستاذ جراحات السمنة والسكر والمناظير بجامعة عين شمس وعضو الإتحاد العالمى لجراحات السمنة، أن السمنة مرض مزمن لن نتخلص منه إلا بتغيير العادات الغذائية الخاطئة وإدارة نظام صحي كتثبيت مواعيد تناول الطعام ونوعياته وتغيير طرق الطهي واكتساب عادات سليمة خلاف تلك المتوارثة منذ أجيال بعيدة.
وقال الدكتور ياسر عبد الرحيم ان علاج السمنة المناسب والأمثل لمن يعاني من فرط السمنة هو الجراحة ولكن قبل هذا من الضروري معاينة المريض بشكل شامل بحيث تشمل هذه المعاينة تقييم وفحص الأداء الهرموني بشكل دقيق، وتحليل دقيق لطبيعة الحياة وعادات الأكل لدى المريض، كما يجب التحقق وتوثيق محاولات تخفيض الوزن السابقة.
وأوضح الدكتور ياسر عبد الرحيم، أن السمنة المفرطة مشكلة العصر التي يعاني منها الكثيرين ومع ظهور المشكلة ظهرت الكثير من الحلول و لكل حل مزاياه و عيوبه ومن تلك الحلول عملية تكميم المعدة ، ولكن بعض الأشخاص عند ذكر إجراء عملية جراحية ينتابهم الخوف .
وأكد الدكتور ياسر عبد الرحيم أن عملية تكميم المعدة آمنة جدا طالما تتم فى الأجواء السليمة وفق المعايير الطبية والتاريخ المرضى والحالة العامة للمريض , ويقوم علاج السمنة على ثلاثة خيارات رئيسية حسب شدة الحالة وما يقرره الطبيب، وتشمل هذه الخيارات الثلاث نظام غذائي صحي، والعمليات الجراحية، والأدوية.
وأشار الدكتور ياسر عبد الرحيم، انه عادة ما تكون العمليات الجراحية هي الخيار الأخير للأشخاص الذين فشلوا في علاج البدانة عن طريق الحلول الأخرى، وتشمل الجراحات عادة عمليات ربط المعدة حيث يتم وضع حلقة حولها مما يحد من كمية الطعام التي يتم تناولها، وعملية تحويل مسار المعدة، ويتم فيها توصيل المعدة بالإثنى عشر أو الأمعاء الدقيقة، لخفض قدرتها على امتصاص السعرات الحرارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى