القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

جادت دموعي

155

بقلمي الشاعر / محمد منصور
جادت دموعي بالبكا ‘ لمَاّ ذَكرْتُ أحمدا
اشتاق قلبي للَّذي ‘ من نورهِ الكونُ اكتسى
كلُّ الظَّلامِ بهِ اختفى ‘ كم كان نورأً للدُّجى
يا ذاهباً للمصطفى ‘ بلِّغْ سلاماً بالوفا
فالحبُّ يأوى في دمي ‘ بين الحنايا والحشى
من ذكرهِ جاء الدوا‘قلبي ارتوى ذهب الجوى
الله في قرآنهِ ‘ صلَّى عليهِ موحِّدا
كم من ملاكٍ عندهُ ‘ صلِّى عليهٍ وهمهمّ
صلَّتْ عليه الأنجمُ ‘ من الصَّباح للمسا
كم ألسُنٍ صلَّتْ على ‘ رسولِنا خير الورى
كل الكواكب في الفضا ‘ كازهرةِ والمشترى
والكائناتُ كلُّها ‘ حتَّى الرِّمالِ والحصى
والطِّيرُ في أعلى السما ‘ صلَّى عليهِ وسلِّمَ
والبحرُ صلَّى لأجلهِ ‘ وكلُّ ما فوق الثَّرى
غرْسُ النَّخيل السامقِ‘صلَّى عليهِ والنَّوى
الوجد في قلبي طغى‘في حبِّهِ عمري انقضى
يا بخت من بحبهِ ‘ في قلبه دوماً حظى
أرجو أنا من ربِّنا ‘ أن نلتقي يوماً غدا
أهوى حبيبي دائماً ‘ نفسي لهُ روحي فِدا
بقلمي الشاعر / محمد منصور

قد يعجبك ايضا
تعليقات