القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

الكيلاني: الاستعانة بموظفي قصور الثقافة بالمكتبات التى تم الانتهاء من إنشائها لافتتاحها في أقرب وقت

97

نادرة سمير 

شهدت الدكتورة نيفين الكيلاني، وزيرة الثقافة، اجتماع مجلس إدارة مكتبة مصر العامة، وصندوق مكتبات مصر العامة، بحضور السفير عبد الرؤوف الريدي، رئيس مجلس إدارة المكتبات، والسفير رضا الطايفي، مدير صندوق مكتبات مصر العامة، وأعضاء مجلسي الإدارة والصندوق، وذلك بمقر مكتبة مصر العامة بالدقي.

 

حيث أكدت وزيرة الثقافة، أن المكتبات هي خير مثال على التعاون الفعال بين المؤسسات الحكومية، ومؤسسات المجتمع المدني العاملة في الشأن الثقافي، وثمنت الجهود التي يبذلها السفير عبد الرؤوف الريدي، والفريق المعاون له في إدارة هذه المكتبات، مما وضعها في موقع متميز على خريطة الحياة الثقافة المصرية.

 

 وأثنت وزيرة الثقافة على أداء مكتبات مصر العامة وعلى نظام العمل بها، ووجهت بالاستعانة بموظفي الهيئة العامة لقصور الثقافة، وانتداب البعض منهم للمكتبات التى تم الانتهاء من إنشائها، لافتتاحها في أقرب وقت، كما وجهت بالتعاون مع وزارة النقل لرفع كفاءة بعض الحافلات وتحويلها لمكتبات متنقلة تنضم لقوافل المكتبات المتنقلة.

 

من جانبه أكد السفير عبد الرؤوف الريدي، أن العمل يجري حاليًا في إنشاء عدد من المكتبات في الأقاليم ليرتفع إجمالي عدد المحافظات المُقام بها مكتبات مصر العامة 18 محافظة، موضحًا أنه يجري العمل على افتتاح مكتبات بكل من “المنوفية وقنا وأسوان وأسيوط والدقهلية والإسماعيلية”، بخلاف 6 مكتبات متنقلة.

 

وأشار السفير رضا الطايفي، مدير صندوق مكتبات مصر العامة، أنه يجري تدشين أسطول من المكتبات المتنقلة، ستخرج في قوافل إلى الأقاليم الأكثر احتياجًا وقرى “حياة كريمة”، لتقديم خدمات ثقافية وأنشطة فنية، موضحًا أن المكتبات تبنت عددًا من المبادرات الرائدة، منها المبادرة القومية لتدريب وتأهيل ذوي الهمم، ومبادرة التعلم عن بُعد، والمشروع الوطني للقراءة، والمبادرة القومية للمواطنة الرقمية.

 

وخلال الاجتماع، تم مناقشة خطة عمل المكتبات على مستوى الجمهورية، والأنشطة التي تُقدمها لخدمة أبناء مصر في كافة المحافظة الموجودة بها، إضافة إلى الاطلاع على موقف عدد من الفروع التى تم الانتهاء من إنشائها وتجهيزها للافتتاح في “قنا”، إلى جانب العمل على الانتهاء من إنشاء فرع المكتبة بمدينة “شبين الكوم” بمحافظة المنوفية، وفرع آخر بمحافظة أسوان.

 

واستعرض الاجتماع، عددًا من المبادرات ذات التأثير المجتمعي ومنها مبادرة “قدوة تك” التي تهدف إلى التمكين الاجتماعي والاقتصادي للمرأة المصرية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث تُنفذها الإدارة المركزية للتنمية المجتمعية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، للمساهمة في التمكين الاجتماعي والاقتصادي للفتيات والنساء في محافظات مصر، خصوصاً بالمناطق البعيدة والنائية والمُهمشة، ومبادرة “المدينة الآمنة” بفرعي المكتبة بعزبة “البرج” بدمياط، و”فاقوس” بالشرقية، والتي تهدف إلى إتاحة كافة الخدمات المختلفة للنساء والأطفال، وذلك بالتعاون بين المحافظات، ومنظمة الأمم المتحدة للمرأة ، والمجلس القومي للمرأة.

 

 كما تطرق الاجتماع إلى، انتهاء المكتبات من تسليم عدد 3 مكتبات متنقلة، وجاري العمل على تجهيز 3 مكتبات مماثلة، لتقديم أنشطة وإقامة فعاليات ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات