القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

هجّر البشر لمدة ألف عام.. تعرّفوا على أكبر زلزال في تاريخ البشرية

132

تقرير _نهال يونس

تعتبر الزلازل من أسوأ الكوارث الطبيعية التي لا يُمكن السيطرة عليها، إذ إنها تحدث فجأة وتؤدي إلى خسائر بشرية كبيرة سنويًا، وخسائر مادية هائلة، وفقًا لدرجة قوتها.

وعبر التاريخ، عرف العالم العديد من الزلازل المدمرة، لكنّ أكبر زلزال مسجّل حتى الآن، لا يزال زلزال فالديفيا في التشيلي، أو كما يُعرف باسم “زلزال تشيلي الكبير”، الذي وقع في 22 مايو/ أيار 1960، وبلغت درجته 9.5 على مقياس ريختر.

ونتج عن هذا الزلزال تسونامي عبر المحيط الهادئ، وتأثّر به جنوب تشيلي، وهاواي، واليابان، والفلبين، وشرق نيوزيلندا، وجنوب شرق أستراليا، وجزر ألالوتيان في ألاسكا، حيث امتد التصدّع الناتج عنه إلى 500 ميل (800 كيلومتر).

وقع زلزال فالديفيا في التشيلي، في 22 مايو 1960 وبلغت درجته 9.5 على مقياس ريختر – ناشونال جيوغرافيك
وقع زلزال فالديفيا في التشيلي، في 22 مايو 1960 وبلغت درجته 9.5 على مقياس ريختر – ناشونال جيوغرافيك
امتد على طول الطريق إلى نيوزيلندا
إلا أن علماء الآثار كشفوا في بحث نشرته مجلة “ساينس أدفانسز”، عن أدلة على أكبر زلزال معروف في تاريخ البشرية، حدث منذ نحو 3800 عام، في ما يعرف الآن بشمال تشيلي، وبلغت قوته 9.5 درجات على مقياس ريختر، وأدى إلى أمواج تسونامي بارتفاع 66 قدمًا (20 مترًا)، امتدت على طول 5 آلاف ميل (8 آلاف كيلومتر)، إلى نيوزيلندا، حيث ألقى صخورًا بحجم السيارات لمئات الأميال إلى الداخل.

وأكد العلماء أن الزلزال المكتشف هو أكبر من زلزال “تشيلي الكبير”، إذ بلغ تصدّعه حوالي 620 ميلًا (ألف كيلومتر).

وعثر العلماء على أدلة على الزلزال العملاق في العناصر البحرية والساحلية، مثل الرواسب الساحلية (الصخور والحصى والرمال الأصلية في المناطق الساحلية) والصخور البحرية والأصداف والحياة البحرية، التي أُزيحت إلى مناطق بعيدة في صحراء أتاكاما في تشيلي.

كما وجدوا هياكل حجرية قديمة بناها البشر، تحت رواسب تسونامي، وقع بعضها إلى الخلف بينما كانت وجهتها إلى البحر، مما يشير إلى أن تسونامي قد أطاح بها.

وأشار البحث إلى أن الزلزال والتسونامي أديا إلى “اضطراب اجتماعي هائل”، إذ انتقلت المجتمعات إلى الداخل بعيدًا عن مخاطر أمواج تسونامي، “ولم يعد الناس للعيش على الساحل مرة أخرى إلا بعد أكثر من ألف عام”.

أكد العلماء أن الزلزال المكتشف هو أكبر من زلزال “تشيلي الكبير” – ساينس أدفانسز
أكد العلماء أن الزلزال المكتشف هو أكبر من زلزال “تشيلي الكبير” – ساينس أدفانسز
أقوى الزلازل عبر التاريخ
فيما يلي نرصد 10 من أقوى الزلازل عبر التاريخ

زلزال تشيلي العظيم عام 1960، بقوة 9.5 درجات
زلزال ألاسكا عام 1964، بقوة 9.2 درجات
زلزال المحيط الهندي سومطرة عام 2004، بقوة 9.1 درجة
زلزال المحيط الهندي سومطرة
زلزال المحيط الهندي سومطرة – غيتي
زلزال كامشاتكا في روسيا عام 1952، بقوة 9 درجات
زلزال توهوكو في اليابان عام 2011، بقوة 9 درجات
زلزال مولي في التشيلي عام 2010، بقوة 8.8 درجات
زلزال مولي في التشيلي عام 2010
زلزال مولي في التشيلي عام 2010 – ويكيبيديا
زلزال أريكا تشيلي عام 1615، بقوة 8.8 درجات
زلزال كولمبيا- الإكوادور عام 1906، بقوة 8.8 درجات
زلزال جزر الفئران في ألاسكا عام 1965، بقوة 8.7 درجات
زلزال أسام في التيبت عام 1950، بقوة 8.6 درجات.

قد يعجبك ايضا
تعليقات