“اعلان القاهرة ” لملتقى الشباب العربي يدعو لتضافر الجهود الاقليمية للتصدي لمخططات الغزو الفكري

0 4

ماهر بدر

اختتمت بالقاهرة أعمال الملتقى الاول حول “حديث الشباب العربي لبناء الوعي ” والذي نظمه مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة تحت شعار ” اجيال تدعم القضايا العربية ” وعقد على مدى ثلاثة أيام باصدار “اعلان الشباب العربي لبناء الوعي”وجاء في نص الاعلان :
نحن الشباب العربي نعلن من القاهرة في ختام فعاليات الملتقي الاول ” حديث الشباب العربي لبناء الوعي ” الذي عقد تحت شعار” اجيال تدعم قضايا الامة ” تحت رعاية الدكتور اشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ورئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب ونظمة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة بالتعاون والتنظيم المشترك مع وزارة الشباب والرياضة والادارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني والقيادات الشبابية ، بمشاركة 300 شخصية عربية من الشباب وممثلي المراكز البحثية ومنظمات المجتمع المدني والمجالس الشبابية والجامعات وبعض الهيئات الحكومية ومجلس النواب المصري و تنسيقية شباب الاحزاب والسياسين بمصر ممثلين ل 30 دولة عربية وافريقية واسلامية .
وفي ختام الملتقي الذي شهد فعاليات علي مدار ثلاثة ايام تضمنت فعاليات مكثفة شهد اليوم الاول تدشين الهيئة القومية العربية لبناء الوعي ، جلسة : دور مؤسسات المجتمع المدني في نشر ثقافة التنمية والفكر المستنير ، وشهد اليوم الثاني افتتاح الملتقي بحضور معالي الدكتور اشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ورئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب ، والدكتورة مشيرة ابوغالي مؤسس و رئيس مجلس الشباب العربي لتنمية المتكاملة ، والدكتور طلال ابو غزالة الخبير الاقتصادي العالمي و كلمة متلفزة للسيد انطونيو غوتيريش الامين العام للامم المتحدة ، والدكتورة شفيقة العامري الامين العام لمجلس لشباب العربي للتنمية المتكاملة وفي ختام الجلسة الافتتاحية كرم مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة معالي الدكتور اشرف صبحي بمناسبة تجديد الثقة في سيادته كوزير للشباب و الرياضة، بالاضافة الي رئاسة المكتب التنفيذي لوزراء الشباب والرياضة ، كما تم تخصيص جلسة خاصة من مجلس الشباب العربي لتكريم رموز عربية مؤثرة و تكريم فرسان بناء الوعي العربي و رموز العطاء الوطني
وشهد الملتقي مناقشات ثرية من خلال جلسات متنوعة وشاملة ومتخصصة وناقشت الجلسة الاولي بناء الوعي ” المفهوم والتاثير ” النفسي والسياسي والاقتصادي علي المجتمعات العربية وتناولت الجلسة الثانية دور الدين والاعلام والدراما في التاثير علي بناء الوعي من خلال عدة محاور : بناء الوعي في الاسلام واثره علي نشر قيم السلام والتسامح ، تاثير الدراما علي بناء الوعي بالمجتمعات العربية ، دور الاعلام في توجيه الوعي الوطني والقومي بالوطن العربي بينما شهدت الجلسة الثالثة ” مواقف لا تنسي للوحدة العربية ” تناولت نموذج العلاقات المصرية الاردنية
وشهدت اجندة الملتقي جلسة خاصة لعرض نموذج للقدوة الشبابية في ترسيخ الانتماء تحت عنوان اثر بناء الوعي الوطني في التصدي للاجيال الحديثة من الحروب “نموذج مصر قبل واثناء وبعد ثورة 30 يونيو 2013 ” القرار والاختيار ، وحياة كريمة افضل مبادرة انسانية وتنموية لبناء مصر الجديدة ، بينما تناولت الدجلسة الخامسة والاخيرة دور المسؤولية الاجتماعية في بناء الوعي بالتنمية المستدامة من خلال محور : دور المؤسسات الاقتصادية والمالية في دعم بناء الوعي لتحقيق التنمية المستدامة ، وشهدت الجلسة الختامية تكريم لشركاء النجاح والتعاون من وزارة الشباب والرياضة والوفود العربية المشاركة ،
وتم اعلان البيان الختامي ونصة : ” نحن شباب الوطن العربي الكبير، 300 شاب وشابة من الدول العربية والافريقية والاسلامية من 30 دولة ، المشاركين في ملتقى الشباب العربي لبناء الوعي الذي تزامن مع اليوم العالمي للشباب ، وجاء تنفيذا لتوجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي لبناء الوعي وإطلاق عام ٢٠٢٣ عاما للشباب العربي والذي نظمة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة المصرية وبرعاية كريمة من معالي الدكتور اشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ورئيس المكتب التنفيذي لمجلس الشباب والرياضة العرب في الفترة من 12 – 14 أغسطس ٢٠٢٢، والذي عُقدت تحت شعار ( أجيال تدعم قضايا الأمة )” وتخصيص المحطة الاولي للملتقي لجمهورية مصر العربية تحت اسم ” ” حديث الشباب العربي عن مصر بين التحديات والعبور للجمهورية الجديدة ” نعلن نحن المشاركون مايلي :
– نرسل برقية اجلال وفخر وتقدير لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد القدوة صانع نهضة مصر الحديثة بتاسيس جمهورية جديدة تقوم علي سواعد الشباب المصري كما نتقدم لفخامته بعظيم الشكر والعرفان علي دعمه اللامحدود للحفاظ علي امن واستقرار الامة العربية جمعاء .
– إذ نعرب عن شكرنا وتقديرنا لمعالي الأستاذ الدكتور أشرف صبحي – وزير الشباب والرياضة- رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، على دعمه الكبير لإنجاح فعاليات الملتقى ودعمه لبرامج وانشطة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة وثقته الغالية من خلال التوصيته بتكثيف التعاون مع مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة خلال الفترة القادمة كما نهنئة بتجديد ثقة القيادة السياسية لسيادته وزيرا للشباب والرياضة .
_إذ نعرب عن شكرنا وتقديرنا لمجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة على الجهود التي يبذلها على مدار ٢٠ عاما لدفع مسيرة العمل الشبابي العربي المشترك واطلاقة للمبادرات الرائدة والمتفردة في دعم الشباب العربي وقضايا الامة العربية بكافة مجالات التنمية .
إذ نؤكد فخرنا باختيار مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة بناء الوعي قضية هذا العام تزامنا مع ما يمر به العالم والوطن العربي من تداعيات خطيرة تستلزم تضافر جميع الجهود الرسمية وغير الرسمية لمواجهتها ووأد المخططات التي تهدف تدمير الامة العربية .
إذ نعرب عن التزامنا تجاه كافة مخرجات الملتقي والعمل جميعا علي تنفيذها بكافة الوسائل .
-اذ نؤكد علي ترحيبنا بمبادرة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة بتاسيس الهيئة القومية العربية لبناء الوعي تحت مظلته لتعريف الشباب العربي بالحقائق واتخاذ الإجراءات التي من شأنها التنبيه بالتهديدات والتحديات التي تحيط بالأمة العربية ، وانخراط جميع المؤسسات والجهات المشاركة في تاسيسها والاعلان عن اعمالها المستقبلية .
ونوصي بما يلي:
1- يؤكد المشاركون ضرورة تضافر الجهود العربية والأفريقية لتعظيم الاستثمار في الشباب وتنمية وعيهم بقضايا الوطن و تعزيز الانتماء الوطني لديهم لحمايتهم من الأفكار الهدامة والمتطرفة .
2- يؤكد الملتقى على سرعة تاسيس الهيئة القومية العربية لبناء الوعي وبدء عمل مؤسسات المجتمع المدني في نشر وتنفيذ مخرجات الملتقي الاولي لحديث الشباب العربي لبناء الوعي .
3-يؤكد المشاركون علي وضع برامج للتنمية ونشر الفكر المستنير لدى الشباب مع الاخذ في الاعتبار ترسيخ دور الوعي لدى ذوي الهمم كفئة يجب أن تحظى بالرعاية الشاملة .
4-ويؤكد المجتمعون أن الوعي المستنير يستلزم الاهتمام بتغير المناج التعليمية والاهتمام بالتكنولوجيا والذكاء الاصطناعي لمسايرة المتغيرات والتحديات الراهنة والتعاطي بشكل إيجابي وهادف لبناء الوعي التعليمي .
5- ويؤكد الملتقى أن القضية الفلسطينية ستظل قضية العرب وقضية الشباب العربي الأولى وأن دور الدبلوماسية الشبابية لا يقل اهمية عن الدبلوماسية السياسية الداعمة لحل عادل للقضية الفلسطينية والتصدي للعدوان الصهيوني ، ويشيد المشاركون في هذا الإطار بالدور المصري المتواصل تجاه القضية الفلسطينية وإسهامه في وقف العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة والاراضي الفلسطينية .
6- يؤكد الملتقى على أهمية دور الدين والإعلام والدراما في توعية وغرس القيم والسلوك والاخلاق الحميدة البناءة لدى النشء والشباب في مواجهة حملات التشويه والغزو الفكري والثقافي الذي يتعارض مع قيمنا الدينية وعاداتنا العربية الأصيلة وإعلاء القيم الإيجابية المرتبطة بالتنوع الثقافي وحقوق الشباب ومبدأ سيادة القانون والمساواة.
7- يدعو الملتقى إلى إبراز دور الشباب الذين يمثلون نموذج القدوة البناءة في كافة المجالات باعتبار هؤلاء الشباب هم ثروة المجتمعات وقاداتها في المستقبل.
8- يدعوا المشاركون إلى التنسيق بين الهيئات المختلفة لمحاربة الانحراف الفكري ومظاهره واعتماد آلية حقيقية لمواجهته والاهتمام بتطوير فكر الشباب والنهوض بثقافة المجتمع وتعظيم الاهتمام بالنشء ،وتنمية الوعي الحقيقي لدى الشباب لتجنب الوعي الزائف الذي تبثه مواقع التواصل الاجتماعي .
9-يوصي المشاركون بضرورة التوعية المعرفية والدينية للتصدي للغزو القكري والثقافي الذي يروج للمثلية والعادات الشاذة التي تتنافي مع القيم الدينية والعادات والتقاليد في مجتمعاتنا العربية .
10-ويؤكد المشاركون أن الشباب قوة اجتماعية مهمة وكسب هذا القطاع من قبل صانعي القرار والسياسيين يعني كسب معركة التغيير.
11-وطالب المشاركون بتحديد المحطة الثانية للملتقي في اقرب فرصة وفتح باب ترشح الدول لاستضافة الملتقي .
تكريم شركاء النجاح وقيادات العمل الشبابي :
وفي الحفل الختامي للملتقى اعربت الدكتورة مشيرة أبو غالي مؤسس ورئيس المجلس العربي للتنمية المتكاملة عن شكرها لكل الداعمين لنجاح الملتقى ليخرج بصورة مشرفة منوهة بجهود القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي ودعمه للشباب وكذلك دعم وزارة الشباب والرياضة .
وكرمت الدكتورة مشيرة ابو غالي والدكتورة شفيقة العامري كلا من الاستاذ أحمد عفيفي وكيل وزارة الشباب والرياضة مدير الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني ، و الاستاذ محمد غنيم مدير عام إدارة القيادات الشبابية .
و الاستاذ محمد بركات نائب رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية الكويتية. _ نائب رئيس المجلس الاستشاري لمجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة و رضا صالح مدير عام إدارة العلاقات الخارجية بوزارة الشباب والرياضة و عبدالله الباطش مساعد وزير الشباب والرياضة للسياسات والتنمية الشبابية وعدد من الكوادر والقيادات الشبابية بينهم خالد فوزي مدير ادارة القيادات الشبابية واحمد فؤاد اخصائي تدريب بالوزارة والاستاذة شيرين خالد رئيسة لجنة الثقافة بالمجلس والمهندس عمر الدسوقي مسؤول فريق المتطوعين ومسؤول لجنة الاعلام بالملتقى هالة شيحة ، وعدد من الاعلاميين ، وتكريم الاستاذة مايسة حسني لجهودها في لجنة التنظيم .
كما تم تكريم الوفود العربية والافريقية والاسلامية المشاركة في الملتقى .
وأعرب ممثلو الوفود عن الشكر للقائمين على مجلس الشباب العربي والتنمية المتكاملة وجهوده البناءة الداعمة للشباب كما تقدموا بالشكر لمصر وقيادتها لحسن الاستقبال والضيافة .
قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: