منوعات

جرح الماضي

شعر/ ناجح أحمد – صعيد مصر
يا جرح ماضينا الذي ما زالْ
يا من أذقت القلب في الترحالْ
و حجبت الروح عن الطيرانْ
و قلت لا أعي حراماً أم حلالْ ؟!
جعلت لقيانا ضربًا من المحالْ
و أقلت النفس عن المقالْ
و استكبرت عن رد السؤالْ
ثم انتفضت حينما الوصالْ
أما علمت الحب لا يُشرى بمال ؟!
و أنني من خير الرجالْ ؟!
ألا حياة لي إلا بالجمالْ ؟!
إنسان و يبغي الكمالْ
في حناياه كيان و مثالْ
هل حبنا الماضي يغتالْ ؟!
بين افتعال الكبر والاحتمالْ
قد انتهت نار الشوق والاحتلالْ
قلبي تحرر ابتهالاً بانفصالْ
تعلمنا درس الحب المحتالْ
كان حبًّا خيالًا في خيالْ.
ناجح أحمد محمد – مصر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أسطر حروف نور من قلبي المسرور لجواهر و درر مصر الحبيبة من الإعلاميين و الكتاب و الصحفيين و الأدباء و الشعراء .. بأرق تحياتي و جل شكري و امتناني و عظيم احترامي و تقديري و أمتثل محيياً إياكم عرفانا بالجميل و الدعم المتواصل الكريم لي و للشعراء و الأدباء و المبدعين .. شكرا رواد و أسرة تحرير جريدة القاهرية الكرام الميامين .. شكرا لسموك أستاذتي الدكتور عيد بيك علي الأصيل النبيل لرفع أعمالي المتواضعة و نشرها في صرحكم المتألق و العظيم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: