مقالات

إدارة المسافات ..ذكاء

بقلم /زينب عبد العزيز

لقد أثبتت الدراسات أن من أكبر مسببات الحوادث المرورية بعد السرعة؛ هو عدم ترك مسافة كافية بيننا وبين السيارة التى أمامنا ! فالاقتراب الشديد يفقد السائق القدرة على السيطرة ،و لايعطيه فرصة للتصرف فى أى موقف طارىء .
ففى الأماكن العامة ينصح دائما بترك مسافة بيننا وبين الآخرين ،فربما أصابوننا بعدوى أو مرض .
فالإقتراب الشديد من المشكلة ،فهو مشل للحركة ومضعف للتفكير .
فى عالم الطبيعة ، فإن الاقتراب الشديد يؤذى ويحول بيننا وبين تلمس الجمال، فرؤيتك للبحر عن بعد أجمل بكثير من الغوص فى أعماقه.
ولو سافرت للقمر الذى تغنى به الشعراء وهام به الكتاب ، فلن ترى به إلا الحجارة ومساحات خالية.
ولو اقتربت من الشمس لاحترقت، والمصباح يحرق الفراشة إن لامست سطحه، والبحر لو استمر فى حالة مد دائما لغرقنا.
الإقتراب الشديد من البشر ،كما أكد العلماء يولد جو من التوترات والملل التى لاحصر لها.
فلا تحتك بشكل دائم مع البشر ؛ فهو أدعى لحفظ الود وزرع المهابة.
فلاتضرب حصارا عاطفيا على من تحب ؛حتى لاتخسره بكثرة الاتصالات والرسائل! ولاتلغ المسافة باسم الحب!
ارسم حدودك بوضوح وبصراحة للآخرين ،وبين لهم مايعجبك ومالايعجبك ، حدد مواعيد الاتصال،حدد الأمور التى تفضل الحديث عنها ، ارسم خريطة تبين فيها كل الحدود التى لايجوز تخطيها.
فلتتأمل معى طبيعة عمل زووم الكاميرا ، فالاقتراب الشديد لايظهر جمال الصورة ،بل وربما لايبين ملامحها ،وفوق ذلك يوضح نقاط الضعف ومواطن القبح فى الصورة ،
كما أن الإبتعاد الشديد يخفى ملامح الصورة ومواطن جمالها.
فدخولك مع البشر دون ترك مسافات يشتتك ويربط حياتك ويولد التوتر بينكم.
ففى المقابل احترم حدود الآخرين ومسافاتهم ؛ لا تقترب مالم يسمحوا ،لاتجعل من نفسك استثناء دون غيرك من البشر عن طريق الترجى والاستعطاف.
فالحب هو ذكاء المسافة ؛ ألا تقترب فتلغى اللهفة ، ولاتبتعد طويلا فتنسى ؛ فلاتضع حطبك دفعة واحدة فى موقد من تحب ؛ احرص أن يبقى الموقد مشتعلا بتحريك الحطب ، ليس أكثر ، دون أن يلمح الاخر يدك المحركة لمشاعره.
ولكى يبقى الجميل جميلا ؛لاتقترب منه كثيرا ..وتعلم فن إدارة المسافات بذكاء.👌👌👌

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: