مقالات

حدث يتكرر فضائح عارضة أزياء

كتب _ أسامة بدر
الإهانة للتراث وللحضارة المصرية شيء وإنك تهين نفسك هذا شيء آخر يقول مثل شعبي
إن لم تستح أفعل ما شئت هذا المثل له أثر كبير فيما نراه في الآونة الأخيرة بداعي الحرية الشخصية ولكن لا تبيح لك الحرية الشخصية إهانة التاريخ والحضارة.
إن ما فعلته عارضة الأزياء سلمى الشيمي غير مقبول على جميع المستويات والطريق الذي سلكته  للشهرة هو  الطريق الخطأ

هذا وقد تناولت وسائل الإعلام خبر القبض علي عارضة الأزياء سلمي الشيمي بصحبة مصورها والتي وجهت لهم النيابة تهمة فعل فاضح في الطريق العام هذه هي نتيجة الشهرة السريعة دون عناء أو مجهود فعل فاضح في الطريق العام هذه أيضا عوامل إقتباس السلبيات وتجنب الإيجابيات عندما نأخذ من الغرب الحرية ناخذها بمفهومنا الخاطيء دون النظر لما حولنا من عادات وتقاليد وأعراف دون النظر لطبيعة مجتمعنا إن  ما فعلتة عارضة الأزياء والتي لقبت بأقوى موديل في مصر هو إهانة للفراعنة وتاريخهم وحضارتهم التي تتحدث بها دول العالم كلها وإهانة لشعب فيه من العلماء والمفكرين والباحثين والأدباء ما تفخر به مصر الشهرة ليست بهذا الشكل المهين ولكن بصياغة قصة أدبية أو نصوص شعرية أو إكتشاف عقار لعلاج الأمراض مثلما يفعل العالم كله الآن لعلاج لفيروس جديد ارهب العالم باجمعه وهو فيروس كورونا وليس بالإساءة لتاريخ وحضارة دولة بحجم مصر ولا لإحدى عجائب الدنيا مثل الأهرامات التي يبحث جميع العلماء في العالم كيف تم بناؤها ما فعلته سلمي الشيمي هو إهانة بكل ما تحملة الكلمة من معني وأعتقد الحديث عنها أكثر من اللازم سوف يكسبها شهرة فنحن دولة تحترم القيم والمباديء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى