القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

الفتوى قبل الفعل وبعده

58

 

د. فرج العادلي.

إذا جاء سائل يسأل الفقيه عن شيء، فإن كان السائل لم يفعله، فليفته الفقيه بالراجح، أو ما قوي دليله عند أهل العلم خاصة المعاصرين المعتبرين لا سيما المجامع الفقهية، وما عليه دور الإفتاء ..، أما إن جاء يسأل بعد الفعل، فليفته بأي قولٍ معتبر يرفع عنه الحرج والضيق ببطلان المعاملة، وهذا ما فعله الإمام أحمد رضي الله عنه.
ولكن عليك أن تبين له أن السؤال يكون قبل الفعل، لأنه ربما يقع فيما لا مخرج له منه، فيضطر لهدم العمل أو المعاملة من أصلها.
وله أمثلة: كمن تزوج ممن رضع معها، فإن كان قد تزوجها أخذنا له بأكثر المذاهب تيسيرا، واعتبرنا أقصى عدد رضعات، ومن جاء قبل الزواج مُنِع بأقل عدد رضعات، خروجا من الخلاف.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات