القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

نصائح للتقليل من أعراض الربو أثناء موجة الحر

83

د. إيمان بشير ابوكبدة 

الربو هو حالة تنفسية مزمنة تتميز بالتهاب وتضييق الشعب الهوائية، مما يؤدي إلى أعراض مثل الصفير وضيق التنفس وضيق الصدر والسعال. يمكن لموجات الحر في الصيف أن تؤدي بالفعل إلى تفاقم الربو بسبب ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة وارتفاع مستويات الملوثات والمواد المسببة للحساسية في الهواء، مما قد يؤدي إلى تفاقم التهاب مجرى الهواء وأعراض الجهاز التنفسي. في حين أنه من الصعب منع مسببات الربو تماما أثناء موجات الحر، فإن اتخاذ تدابير استباقية يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بنوبات الربو. استمر في القراءة بينما نشارك الاستراتيجيات التي تساعدك على إدارة الربو أثناء موجات الحر.

النصائح

البقاء في الداخل أثناء ذروة الحرارة

يمكن للحرارة والرطوبة أن تؤدي إلى تفاقم أعراض الربو عن طريق زيادة التهاب مجرى الهواء وجعل التنفس أكثر صعوبة. تجنب الخروج خلال الأوقات الأكثر سخونة في اليوم، عادة من وقت متأخر من الصباح إلى وقت متأخر بعد الظهر. البقاء في بيئات مكيفة كلما أمكن ذلك.

استخدم تكييف الهواء

يساعد تكييف الهواء على تصفية المواد المسببة للحساسية والملوثات مع التحكم في مستويات الرطوبة الداخلية. تأكد من صيانة وحدة تكييف الهواء الخاصة بك بشكل جيد وتحتوى على مرشحات نظيفة. استخدمه للحفاظ على منزلك باردًا ومريحا.

حافظ على رطوبة جسمك

يحافظ الترطيب المناسب على رطوبة الأغشية المخاطية، مما قد يساعد في منع تهيج مجرى الهواء. شرب الكثير من الماء طوال اليوم. تجنب المشروبات التي تسبب الجفاف والمشروبات التي تحتوى على الكافيين.

تجنب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق

ييؤدي المجهود البدني في الطقس الحار إلى ظهور أعراض الربو بسبب زيادة معدل التنفس والتعرض للهواء الدافئ الرطب. ممارسة الرياضة في الداخل في بيئة باردة ومكيفة الهواء. إذا كانت ممارسة الرياضة في الهواء الطلق ضرورية، فمارسها في الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء عندما تكون درجات الحرارة أكثر برودة.

مراقبة جودة الهواء

يؤدي سوء نوعية الهواء، والذي غالبا ما يكون أسوأ أثناء موجات الحر، إلى تفاقم أعراض الربو بسبب زيادة الملوثات والمواد المسببة للحساسية. تحقق من تقارير جودة الهواء المحلية بانتظام وابق في الداخل عندما تكون جودة الهواء سيئة. استخدم أجهزة تنقية الهواء داخل المنزل للحفاظ على الهواء النظيف.

احتفظ بالأدوية في متناول الجميع

الوصول السريع إلى الدواء يضمن العلاج الفوري للأعراض، مما يقلل من خطر الإصابة بنوبات الربو الحادة. احمل معك جهاز الاستنشاق الخاص بالإنقاذ في جميع الأوقات. تأكد من أن لديك مخزونا من جميع الأدوية الضرورية، بما في ذلك أدوية التحكم، وتناولها على النحو الموصوف.

استخدم جهاز الترطيب بحذر

في حين أن أجهزة الترطيب تساعد في الحفاظ على الرطوبة الداخلية المثلى، إلا أن الاستخدام غير السليم يزيد من العفن وعث الغبار، مما يؤدي إلى تفاقم الربو. استخدم جهاز الترطيب فقط إذا كان الهواء جافا جدا. حافظ على مستويات الرطوبة الداخلية بين 30-50%. قم بتنظيف جهاز الترطيب بانتظام لمنع نمو العفن.

ارتداء ملابس خفيفة تسمح بمرور الهواء

تساعد الملابس الخفيفة على تنظيم درجة حرارة الجسم وتقليل التعرق، مما قد يساعد في منع ارتفاع درجة الحرارة والجفاف. اختاري الملابس الفضفاضة ذات الألوان الفاتحة والمصنوعة من أقمشة قابلة للتنفس مثل القطن. تجنب المواد الاصطناعية التي تحبس الحرارة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات