القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

مقال نفسي إدمان مواقع التواصل الاجتماعي

83

بقلم/ أحمد وليد
معالج نفسي
يعد إدمان وسائل التواصل الاجتماعي مثل أي إدمان سلوكي. فالإدمان بشكل مفرط وقهري يدخل في حيز المرض النفسي، ويظهر أثره بشكل واضح إذا أراد الفرد إيقاف هذا السلوك. فالأفكار القهرية المفرطة تجعل الفرد يشعر بالضياع وعدم الراحة، بل والقهر إذا أراد التخلص من هذه العادة.

لماذا تؤدي وسائل التواصل الاجتماعي إلى الإدمان.
يرجع السبب في حدوث الإدمان إلى أن عقلك يتعامل مع وسائل التواصل على أنها مصدر للراحة والترفيه، وبالتالي يفرز عقلك هرمون الدوبامين (هرمون السعادة). ومع تكرار استخدامك لوسائل التواصل الاجتماعي، يتعامل عقلك معها على أنها جائزة لعقلك نتيجة إفراز هرمون الدوبامين، وهنا يحدث الإدمان.

كيف تعلم أنك من مدمني وسائل التواصل الاجتماعي.
1- تأثير سلبي على عملك وانشغالك عنه.
2- الرغبة في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بدلاً من الجلوس مع الأهل والأصدقاء.
3- استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للهروب من المشاكل بدلاً من حل المشكلة.

4- الشعور بالغضب الشديد إذا لم تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي أو حتى حاولت تقليل استخدامها.
5- التفكير المفرط بوسائل التواصل واستخدامها من أول اليوم إلى آخره وانشغال الفرد عن أولوياته.
ما هي الآثار السلبية لإدمان وسائل التواصل الاجتماعي
1- العزلة والوحدة.
2- حدوث اضطرابات نفسية مثل القلق أو الاكتئاب.

3- قلة النشاط البدني.
4- ضعف الأداء في العمل وضعف التحصيل الدراسي.
ما هي كيفية التغلب على إدمان وسائل التواصل الاجتماعي.
1- ترك الهاتف خارج غرفة نومك.
2- استخدام هاتف لا يوجد به تطبيقات التواصل الاجتماعي.
3- ممارسة هوايات وأنشطة جديدة غير مرتبطة بوسائل التواصل أو الهاتف.
4- الجلوس مع الأهل والتواصل مع الأصدقاء ومقابلتهم.

قد يعجبك ايضا
تعليقات