القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

وزيرة الثقافة توجه بفتح المتاحف التابعة للوزارة مجانًا للجمهور

30

عادل النمر

وجهت الدكتورة نيفين الكيلاني، وزيرة الثقافة، بفتح المتاحف الفنية والقومية التابعة لوزارة الثقافة، مجانًا للجمهور، لعدة أيام، وذلك بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي للمتاحف، الموافق 18 مايو من كل عام.

وقالت وزيرة الثقافة: “يأتي فتح المتاحف مجانًا للجمهور بالتزامن مع يوم المتاحف العالمي، إيمانًا من وزارة الثقافة بأهمية دور المتاحف في نشر الوعي الثقافي والفني، ولإلقاء الضوء على كنوزنا الفنية، وتعزيز التواصل بين مختلف فئات المجتمع، وإتاحة الفرصة للجميع للتعرف على رموزنا وما قدموه للوطن”.

حيث دعت وزيرة الثقافة، المواطنين، والمقيمين في مصر، لزيارة المتاحف خلال هذه الفترة، والاستمتاع بالفعاليات والأنشطة المتنوعة التي تُقام فيها، واكتشاف كنوزها الفنية والتاريخية.

من جانبه، أوضح الدكتور وليد قانوش، رئيس قطاعي -الفنون التشكيلية، وصندوق التنمية الثقافية-، أن المتاحف التابعة لقطاع الفنون تفتح أبوابها، مجانًا للجمهور، أيام 17، 18، 19 مايو الجاري، من العاشرة صباحًا وحتى الخامسة عصرًا.

فيما يستقبل متحفا “نجيب محفوظ” بشارع الأزهر، و”أم كلثوم” بمنيل الروضة، التابعان لصندوق التنمية الثقافية، الجمهور مجانًا، بدءًا من الأربعاء 15 مايو وحتى 20 مايو ، من التاسعة صباحًا حتى الرابعة عصرًا.

وأكد قانوش على إعداد برنامج متميز لزائري متاحف الوزارة، خلال هذه الفترة، تتضمن ندوات، وورش عمل، وجولات إرشادية، وفعاليات فنية.

حيث يُقام ندوة بعنوان “التراث والمتاحف في الشعر الحديث”، بمتحف أحمد شوقي، يوم 18 مايو، يديرها السيد العيسوي، ويتحدث فيها عن أهمية وقيمة المتاحف في المجتمع، وأثرها الحضاري والجمالي في تنمية الحس الوطني، والارتباط بالجذور الحضارية لمصر، وفي ذات اليوم، بمتحف المنصورة القومي، يُقام معرض فن تشكيلي بعنوان “لوحة وفنان”.

أما “متحف الأمير وحيد الدين سليم”، فيُقدم جولة لرواد المتحف، حول جماليات المبنى معماريًا وتشكيليًا، كما تُعقد محاضرة عن أهم المتاحف وكنوزها.

كما يعقد “متحف النصر للفن الحديث” ببورسعيد، يوم 21 مايو، ندوة بعنوان “المتاحف نافذة على تاريخ الفن”، للدكتورة سارة زيادة -أستاذ مساعد تاريخ الفن بكلية التربية النوعية- جامعة بورسعيد، تدور حول تاريخ المتاحف فى الحفاظ على التراث الفني.

وينظم “متحف محمد ناجي”، يوم 18 مايو، ورشًا فنية للأطفال، إلى جانب ورشة للقراءة والاطلاع بعنوان “اعرف متاحفنا” تضم ١٠٠ كتاب، حول المتاحف والأماكن السياحية، وأبرز الفنانين التشكيليين، لإلقاء الضوء على المتاحف والدور التنموي لها، إضافة إلى جولات متحفية داخل قاعات المتحف للتعريف بالفنان ومسيرته الفنية.

كما يُنظم “متحف زكريا الخناني وعايدة عبدالكريم”، يوم 18 مايو، جولة متحفية بقاعتي المتحف، لطلاب مدرسة خاتم المرسلين الإعدادية بنات، يعقب ذلك إقامة ورشة فنية في فن الرسم على الزجاج.

فيما يُقيم “متحف محمد محمود خليل وحرمه”، ورش فنية في الحديقة الأمامية للأطفال مع شرح فني للزائرين عن اللوحات و تاريخ المتحف.

وفي الإسكندرية يُقدم مركز محمود سعيد للمتاحف، أيام 17، 18، 19 مايو، أنشطة مختلفة ومتنوعة خاصة بالتربية المتحفية، يستضيف خلالها أطفال دور الأيتام، ويُنظم لهم مسابقات متنوعة.

ويُفتح “متحف السيرة الهلالية” بمحافظة قنا، خلال أيام 17 و18 و19 مايو، مجانًا للجمهور -بما في ذلك يوم الجمعة-، ويُقام يوم الأحد 19 مايو، احتفالية تثقيفية حول إبداعات الأبنودي التراثية.

أما “متحف ومركز راتب صديق الثقافي” بالمنيب، فيعقد ندوة فنية بعنوان “دور المتحف وتأثيره على المجتمع”، في العاشرة والنصف صباح يوم 18 مايو.

ويستضيف “متحف طه حسين”، مشروع “بستان الإبداع”، 16 مايو، ويتضمن البرنامج جولة متحفية، وندوة تثقيفية، وورش عمل بالمركز الثقافي.

يُذكر أن اليوم العالمي للمتاحف، هو يوم دُولي يُقام سنويًا في 18 من مايو، بتنسيق من المجلس الدُولي للمتاحف (ICOM)، ويُسلط الحدث الضوء على قضيةً ذات صلةٍ تواجهُ المتاحف على المستوى الدُولي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات