القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

كمال عبد العزيز.. فنان وعميد شرطة لا يعرفه الكثيرون

47

 

رانيا فتحي عواد

الفنان كمال عبد العزيز واحد من الفنانين المهمشين الذين عملوا بالسينما والتليفزيون حيث شارك في أفلام سينمائية ومسلسلات تليفزيونية معروفة بأدوار صغيرة، وربما لا يعرف الكثيرون اسمه مثله في ذلك مثل العديد من الفنانين الذين كانوا بعيدين عن الإعلام ولم تسلط عليهم الأضواء وتجاهلتهم وسائل الإعلام، لكن من المؤكد أن الكثيرين سوف يتذكرونه حينما نعلم أنه جسد شخصية صاحب محل المجوهرات الذي ذهبت إليه الفنانة بوسي لترهن أو تبيع له البروش الخاص بها في حلقه “البروش” من مسلسل “اللقاء الثاني”، كما جسد شخصية طبيب المستشفى الذي كانت تعالج به الفتاة المغتصبة في فيلم “نهر الخوف”، وشخصية قائد قوة البوليس المكلفة بضبط لاعبي القمار في فيلم “حبيبي أصغر مني”.

 

الفنان كمال عبدالعزيز بدأ عمله بالفن في سبعينيات القرن العشرين وكان عضوا بنقابة المهن التمثيلية، وشارك في عدد من الأفلام منها “نهر الخوف” و”مايوه لبنت الأسطى محمود” و”حبيبي أصغر مني” و”صيد الحيتان”، كما شارك في عدد من المسلسلات منها “وفاء بلا نهاية” و”عيون” و”العملاق” و”العملاق” و”دموع في عيون وقحة” و”أديب” و”خشوع” و”اللقاء الثاني” و”زهرة في حضن الجبل”، وشارك في عدد كبير من المسلسلات الدينية والتاريخية خاصة وأنه كان فارسا يجيد ركوب الخيل لسابق تدريبه عليها في كلية الشرطة منها “على هامش السيرة” و”محمد رسول الله” و”الأزهر الشريف” و”الإمام مالك” و”ابن عمار” وابن تيمية”.

 

وكان الفنان كمال عبد العزيز صديقا مقربا من عدد كبير من الفنانين الكبار منهم الفنان نور الدمرداش والفنان صبري عبد المنعم، وقد ولد في سنة 1932 لأسرة ميسورة من شارع المبتديان في منطقة السيدة زينب تضم بجانبه شقيق واحد وسبع شقيقات، وكان زميلا لكل من الفنان كرم مطاوع والفنان سعد أردش في مدرسة علي مبارك الثانوية، وبعد الثانوية التحق بكلية الشرطة وعمل بالمباحث وظل يترقى حتى خرج على المعاش برتبة عميد، وعرف طوال حياته بكرمه وبقيامه بالكثير من أعمال الخير، والجدير بالذكر أنه عاش أعزبا لم يتزوج وكانت وفاته في يوم 13 أبريل سنة 2008.

قد يعجبك ايضا
تعليقات