القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

زيارة ميدانية لمينائي الصيد البحري ببني خيار والهوارية

32

متابعة عبدالله القطاري من تونس

مثلت متابعة برمجة عدد من أشغال التهيئة بمراكز الحرس البحري بالجهة محورا لزيارة ميدانية قامت بها السيدة صباح ملّاك والية نابل مساء يوم الأربعاء 03 أفريل 2024 إلى مينائي بني خيار والهوارية ومركز الرصد الجوي بالهوارية بحضور السادة المعتمد الأول ، الكاتب العام للولاية ، مدير إقليم الحرس الوطني، مدير إقليم الأمن الوطني ، مدير إقليم الحرس البحري بالساحل ، المدير الجهوي للحماية المدنية. معتمدي بني خيار الهوارية ، الكتاب العامون لبلديتي الهوارية وتازغران بوكريم زاوية المقايز.
في بداية جولتها تحولت والية الجهة رفقة الوفد المصاحب لها إلى ميناء الصيد البحري ببني خيار أين إطلعت على الأشغال التي تمت بمركز الحرس البحري ببني خيار (غرفة إيقاف وإحتفاظ) بقيمة 56,5 أ.د ، كما تعرفت على المجهودات المبذولة من قبل أعوان هذا المركز في إحباط عمليات الهجرة غير النظامية ونجدة وإنقاذ العديد من الأرواح البشرية في عرض البحر.
وثمنت السيدة الوالية المجهود المبذول من طرف كافة الأعوان والإطارات الأمنية للحرس البحري لحماية الحدود البحرية وإنقاذ الأرواح البشرية ، كما أكدت دعمها لتأثيث مركز الإيقاف لتوفير ظروف السلامة للموقوفين به.
إثر ذلك تحولت السيدة الوالية إلى مدينة الهوارية أين إطلعت في البداية على ظروف العمل بمركز الرصد الجوي بالهوارية وحالة البناية التي تتطلب التدخل لتهيئتها بما يضمن المحافظة عليها وتحسين ظروف إقامة العاملين بها لما تمثله من قيمة إستراتيجية لمراقبة وحماية الحدود البحرية.
وبميناء الصيد البحري بالهوارية ، كان للسيدة الوالية فرصة للإطلاع على حالة الميناء والإطلاع على ظروف العمل به والإستماع إلى مشاغل البحارة العاملين به عن كثب وما تستوجب من تدخلات لتهيئة الميناء والمتمثلة في صيانة أو تجديد رافعة السفن، إقامة سور وتركيز كاميرات مراقبة لحماية حرمة الميناء وتأمينه، تعهد الإنارة ، إعادة للنظر في مدخل الميناء للحد من ظاهرة الطحالب البحرية التي تعطل عملية استغلال الميناء ، تعهد رصيف إنزال المنتوجات البحرية من القوارب وتعهد السوق بالميناء إضافة إلى العمل على تهيئة موقع لتسهيل قيام الصيادين بتعهد شباكهم وصيانتها.
كما إطلعت السيدة الوالية على وضعية مقر مركز الحرس البحري بالهوارية الذي سيتم صيانته في إطار الإتفاقية المبرمة مع شركة الخدمات لأنبوب الغاز العابر للبلاد التونسية SERGAZ بمبلغ 150 أ.د .
وأذنت السيدة الوالية في هذا الصدد بضرورة الحرص على الإنطلاق في أشغال تهيئة مركز الحرس البحري بالهوارية في أقرب الآجال ومواصلة التنسيق بين كافة الأطراف المتدخلة.
وفي ختام هذه الزيارة شاركت السيدة الوالية الإطارات والأعوان من مختلف الأسلاك الأمنية والحماية المدنية وجبة الإفطار.
وثمنت والية الجهة المجهود المبذول من طرف كافة الأعوان والإطارات الأمنية من شرطة وحرس وحماية مدنية وديوانة مؤكدة استحقاقهم كل الدعم والتقدير لما يبذلونه من مجهودات لحفظ الأمن العام وسلامة المواطنين وحماية الحدود البحرية التونسية وإحباط عمليات الهجرة غير النظامية ونجدة وإنقاذ العديد من الأرواح البشرية في عرض البحر .

قد يعجبك ايضا
تعليقات