القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

فوائد الكزبرة للصحة النفسية

98

د. إيمان بشير ابوكبدة

نبات عشبي حولي ذو رائحة عطرية قوية يصل ارتفاعه إلى 50 سم له أوراق علوية دقيقة التقطيع وأزهار صغيرة بيضاء أو قرنفلية اللون وتعطي ثماراً دائرية صغيرة صفراء إلى بنية اللون وتعتبر الكزبرة من التوابل المشهورة تستخدم أوراق الكزبرة الطازجة عادة كزينة أو توابل أو مكون في أطباق مختلفة مثل الصلصة والصلصات والكاري والحساء، خاصة في المأكولات المكسيكية والهندية وجنوب شرق آسيا. 

تعد الكزبرة مصدرا جيدًا للفيتامينات ك، أ، سي، بالإضافة إلى المعادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم والحديد، وتحتوى على مضادات الأكسدة والمواد الكيميائية النباتية ذات الفوائد الصحية المحتملة. يعاني بعض الأفراد من كراهية شديدة لطعم الكزبرة، وهي ظاهرة تعرف باسم نفور الكزبرة أو رهاب الكزبرة، وذلك بسبب الاختلافات الجينية في المستقبلات الشمية.

تظهر الأبحاث المختلفة أن الكزبرة قد تقدم فوائد محتملة للصحة العقلية. فيما يلي بعض فوائد الكزبرة للصحة العقلية:

خصائص مضادة للقلق

تقدم الكزبرة فوائد محتملة لتقليل القلق بسبب مركباتها وخصائصها الطبيعية، مثل احتوائها على مركبات مزيلة للقلق المختلفة مثل اللينالول، وأسيتات جيرانيل، والكارفون التي تتفاعل مع مستقبلات GABA في الدماغ، وتلعب دورا حاسما في تنظيم القلق وتعزيز الاسترخاء. بالإضافة إلى ذلك، تمتلك بعض المكونات الموجودة في الكزبرة، مثل اللينالول وأسيتات جيرانيل، خصائص مهدئة قد تساعد في تقليل مشاعر القلق وتعزيز الشعور بالاسترخاء عن طريق تعديل نشاط الجهاز العصبي المركزي.

الكزبرة غنية أيضا بمضادات الأكسدة، بما في ذلك مركبات الفلافونويد والبوليفينول، والتي يمكنها مكافحة الإجهاد التأكسدي في الدماغ المرتبط بالقلق وغيره من حالات الصحة العقلية، مما قد يخفف من أعراض القلق عن طريق تقليل الالتهاب وحماية خلايا الدماغ. علاوة على ذلك، فإن رائحة الكزبرة المميزة، والتي توصف غالبا بأنها منعشة ومهدئة للجهاز العصبي وربما تقلل مستويات القلق عند استنشاقها من خلال العلاج العطري أو عن طريق سحق الأوراق. 

التأثيرات المضادة للاكتئاب

تحتوى الكزبرة على العديد من المركبات التي تساهم في تأثيراتها المحتملة المضادة للاكتئاب. فإن مركبات التربين الموجودة في زيت الكزبرة العطري، تمتلك خصائص مزيلة للقلق، ومهدئة من خلال التفاعل مع مستقبلات GABA (حمض جاما أمينوبوتيريك) في الدماغ، مما يساهم بشكل غير مباشر في إمكاناتهم المضادة للاكتئاب. بالإضافة إلى ذلك، أظهر بحث آخر أن الكزبرة غنية بالفلافونويدات مثل كيرسيتين وكيمبفيرول، والتي تظهر خصائص وقائية للأعصاب ومضادة للالتهابات، بالإضافة إلى القدرة على تعديل مستويات الناقلات العصبية.

تخفيف التوتر

مزيج فريد من المركبات النشطة بيولوجيا في الكزبرة، وخاصة اللينالول، إلى جانب مضادات الأكسدة، ومزيل القلق، وتأثيرات تعديل الناقلات العصبية، يساهم في قدرته على تخفيف التوتر. لقد بحثت العديد من الدراسات في الآليات المعقدة الكامنة وراء قدرة الكزبرة على تعزيز الاسترخاء والتخفيف من مظاهر التوتر.

فإن اللينالول، وهو مركب رئيسي في بذور الكزبرة، معروف بقدرته على تعديل مسارات الأمراض الرئيسية ويمتلك خصائص قوية مضادة للأكسدة، والتي تساهم في آثاره في تخفيف التوتر.

الاستخدام التقليدي للكزبرة كغذاء وظيفي يعزز إدارة الاضطرابات المرتبطة بالتوتر.

التأثيرات الوقائية للأعصاب

تحتوى الكزبرة على العديد من المركبات الوقائية للأعصاب التي تعمل على حماية الدماغ من خلال آليات مختلفة. 

مستخلص بذور الكزبرة الكحولية المائية يخفف من الإجهاد التأكسدي في الدماغ. هذا المستخلص قلل بشكل كبير من أنواع الأكسجين التفاعلية، ومنتجات بيروكسيد الدهون، ومستويات محتوى البروتين الكلي، والتي تعد مؤشرات على الضرر التأكسدي. تم العثور على المستخلص المائي الكحولي لبذور الكزبرة لتعديل الإجهاد التأكسدي/النتروجيني وتقليل التعبير عن السيتوكين الالتهابي.

تحسين النوم

الكزبرة لها تأثير مهدئ بسبب زيتها العطري ومركبات معينة مثل اللينالول. 

تتفاعل مركبات الكزبرة مع المستقبلات في الدماغ إلى أن الكزبرة قد تكون مفيدة لتحسين النوم وعلاج مشاكل الصحة العقلية. 

فإن زيت الكزبرة العطري، له القدرة على استخدامه كمهدئ طبيعي. مما يشير إلى إمكانية استخدامه كمزيل القلق، ومضادات الاكتئاب، ومضادات الصرع، ومعززات النوم.

طرق استخدام الكزبرة

الكزبرة الطازجة في السلطات والأطباق: قومي بدمج أوراق الكزبرة الطازجة في السلطات والصلصات والسلطات والأطباق الأخرى. تحتوى العشبة الطازجة على أعلى تركيز من المركبات المفيدة مثل اللينالول والكيرسيتين ومضادات الأكسدة الأخرى.

بيستو الكزبرة: تمزج أوراق الكزبرة الطازجة مع زيت الزيتون والثوم والمكسرات وغيرها من المكونات لصنع صلصة بيستو. يمكن استخدامها كتوابل أو إضافتها إلى الأطباق لتعزيز إضافي لمركبات الكزبرة.

شاي أو منقوع الكزبرة: انقع أوراق الكزبرة الطازجة في الماء الساخن لعمل شاي أو منقوع عطري. تتيح لك هذه الطريقة استخلاص المركبات المفيدة مباشرة من المشروب.

عصير الكزبرة: أضف أوراق الكزبرة الطازجة إلى عصائر إلى جانب الفواكه والخضروات الأخرى. قد تكون هذه طريقة مناسبة لدمج الكزبرة في روتينك اليومي.

زيت الكزبرة: يمكن إضافته إلى الزيوت الحاملة للتطبيق الموضعي. ومع ذلك، كن حذرا مع الزيوت العطرية واتبع إرشادات التخفيف المناسبة.

بذور الكزبرة: في حين أن الأوراق الطازجة تستخدم بشكل أكثر شيوعا لفوائدها على الصحة العقلية، إلا أنه يمكن أيضا استهلاك بذور الكزبرة. يمكن إضافتها إلى الكاري أو اليخنة أو استخدامها كتوابل في أطباق مختلفة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات