القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

الانقسام سيد الموقف فى الاجتماع الأمريكي الإسرائيلي بشأن رفح

59

رانيا فتحي عواد

بينما لا تزال الخيارات البديلة عن اجتياح مدينة رفح جنوب قطاع غزة، معضلة بين الولايات المتحدة وإسرائيل، و يبقى الانقسام سيد الموقف تمهيداً للوصول إلى “الحل الوسط”.
فقد صرحت 3 مصادر على دراية مباشرة بالاجتماع الذي أبرم بين مسؤولين أميركيين وإسرائيليين لمناقشة الخيارات البديلة عن اجتياح رفح، بأن الخلافات بدت واضحة بين الطرفين، وفقا لموقع “Axios”.
وشددوا على أن العملية في المدينة، حيث يعيش أكثر من مليون فلسطيني، باتت واحدة من أكثر القضايا المثيرة للجدل بين الولايات المتحدة وإسرائيل حول الحرب في غزة.
كما تابعوا أن الاجتماع الافتراضي الذي استمر ساعتين ونصف في وقت سابق من هذا الأسبوع، عُقد بعد أن ألغاه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأسبوع الماضي، بسبب قرار الولايات المتحدة بعدم استخدام حق النقض ضد قرار في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يدعو إلى وقف إطلاق النار في غزة وإطلاق سراح جميع الأسرى.
ولفتوا إلى أن مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جيك سوليفان ووزير الخارجية أنتوني بلينكن قادا الجانب الأميركي في المحادثات.
في حين حضر من إسرائيل مقربون من رئيس الحكومة بينيامين نتنياهو، وزير الشؤون الاستراتيجية رون ديرمر، ومستشار الأمن القومي تساحي هنغبي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات