القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

النظام الغذائي المضاد للسرطان

456

د. إيمان بشير ابوكبدة 

لا يوجد طعام واحد يمكن أن يمنع السرطان، ولكن المزيج الصحيح من الأطعمة قد يساعد في إحداث فرق. في أوقات الوجبات، يجب تحقيق التوازن بين ما لا يقل عن ثلثي الأطعمة النباتية وما لا يزيد عن ثلث البروتين الحيواني.

محاربة السرطان بالألوان

الفواكه والخضروات غنية بالعناصر الغذائية المقاومة للسرطان، وكلما زاد لونها، زادت العناصر الغذائية التي تحتوى عليها. تساعد هذه الأطعمة في تقليل المخاطر بطريقة ثانية أيضًا، عندما تساعدك في الوصول إلى وزن صحي والحفاظ عليه. يزيد حمل الوزن الزائد من خطر الإصابة بسرطانات متعددة، بما في ذلك سرطان القولون والمريء والكلى. تناول مجموعة متنوعة من الخضار، وخاصة الخضار ذات اللون الأخضر الداكن والأحمر والبرتقالي.

الإفطار لمكافحة السرطان

حمض الفوليك الموجود بشكل طبيعي هو فيتامين ب المهم الذي قد يساعد في الحماية من سرطانات القولون والمستقيم والثدي. يمكنك أن تجدها بكثرة على مائدة الإفطار. تعتبر حبوب الإفطار المدعمة ومنتجات القمح الكامل مصادر جيدة لحمض الفوليك. وكذلك عصير البرتقال والبطيخ والفراولة.

الأطعمة الغنية بحمض الفوليك

المصادر الجيدة الأخرى لحمض الفوليك هي الهليون والبيض. يمكنك أيضا العثور عليه في الفاصوليا وبذور عباد الشمس والخضروات الورقية الخضراء مثل السبانخ أو الخس الروماني. أفضل طريقة للحصول على حمض الفوليك ليست من حبوب منع الحمل، ولكن من خلال تناول ما يكفي من الفواكه والخضروات ومنتجات الحبوب المعززة. يجب على النساء الحوامل أو اللاتي قد يصبحن حوامل تناول المكملات الغذائية للتأكد من حصولهن على ما يكفي من حمض الفوليك للمساعدة في منع بعض العيوب الخلقية.

الفواكه الأرجوانية والحمراء

إنها ممتازة للوقاية من سرطان الثدي والقولون والمستقيم والفم والمريء والمعدة والبنكرياس.

وتوجد خاصية الوقاية منه في وجود مضادات الأكسدة الفلافونويدية التي تسمى السيانين: مثل الفراولة، العنب الأسود، الكرز، التوت.

الجوافة، الطماطم و البطيخ

يحتوى البطيخ والطماطم والجوافة على مادة الليكوبين التي تساعد بشكل كبير في الوقاية من سرطان البروستاتا والثدي.

تحتوى الطماطم على معظم مادة الليكوبين، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية.

الأسماك – سمك السلمون والسردين والتونة

تحتوى هذه الأسماك على الأوميجا 3 المسؤول عن الوقاية من سرطان الثدي والبروستاتا والقولون، بالإضافة إلى تحسين الذاكرة والتركيز.

البصل والثوم

يساعد البصل والثوم في الوقاية من سرطان المعدة، حيث أنهما يحتويان على الأليسين، وهو مركب كبريتي يعمل كمضاد للبكتيريا. 

قد يعجبك ايضا
تعليقات