القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

أبرز مطالب هاريس نائبة الرئيس الأمريكي من إسرائيل

93

 

كتبت مها سمير

ناقشت “كامالا هاريس” نائبة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” وعضو حكومة الحرب الإسرائيلية “غانتس” يوم الاثنين بأن الوضع في رفح بحاجة إلى خطه إنسانية ذات مصداقية وقابلة للتنفيذ قبل التفكير في أى عملية عسكرية كبيرة هناك نظراً للمخاطر التي يتعرض لها المدنيين هناك .

قالت هاريس فى اجتماعها مع عضو حكومة الحرب الاسرائيلية غانتس على إسرائيل اتخاذ إجراءات اضافيه لزيادة المساعدات إلى قطاع غزة .

أوضح البيان أن “هاريس” حثت إسرائيل على اتخاذ إجراءات إضافية بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية والشركاء الدوليين لزيادة دخول المساعدات الإنسانية إلى غزة وضمان توزيعها بشكل آمن.

وتتفق هاريس مع مسؤولين كبار فى الإدارة الأمريكية مع غانتس الذي جاء واشنطن متحديا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

ودعت هاريس “حماس” وفق البيان قبول شروط الهدنة التي ستؤدي إلي وقف إطلاق النار إلى 6 أسابيع.

وجاء الإجتماع فى الوقت الذي أصبحت فيه إدارة بادين وكبار المسؤولين فى أميركا غير راضيين على ارتفاع عدد القتلى والجرحى فى غزة وعلى حصار الفلسطنيين وتجوعيهم فى غزة لمدة اقتربت من خمسة أشهر وعلى المعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني.

وافق البيت الأبيض على الاجتماع مع غانتس على الرغم ان مسؤولاً من حزب الليكود القومى الذي يتزعمه نتنياهو قال إن غانتس لم يحصل على الموافقة على إجتماعه فى واشنطن.

وقبل بدء الاجتماع فى البيت الأبيض قال غانتس لمراسل فى هيئة الإذاعة العامه الإسرائيلية “كان ستكون هناك محادثة مفتوحه وصادقة بين دولتين وشريكتين وصديقتين مهمتين .

قد يعجبك ايضا
تعليقات