القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

شهور السريانية

175

د. إيمان بشير ابوكبدة 

تعود تسمية الشهور السريانية إلى عام 312م. وتنسب إلى السريان وهم أقوام عاشوا في بعض مناطق الشرق الأوسط منذ عهد قديم وهي على النحو التالي: 

كانون الثاني والأول (يناير وديسمبر)

يرى البعض أن اسم كانون مشتق من الثبات والاستقرار، وقصد به ظواهر فصل الشتاء، ويرى البعض الآخر إنه من الكن والاستقرار في البيت بسبب توقف العمل بالزراعة حيث تحول العوامل الجوية دون ذلك، وقيل أن كانون كلمة يابانية تعني الشتاء، وقيل: إنها تعني موقد النار.

شباط (فبراير)

يعود معناه إلى كلمات تشير إلى الضرب والجلد، وقيل: أنها بابلية الأصل، وسبب التسمية هو، شدة البرد والرياح في هذا الوقت من السنة. 

نيسان (أبريل)

الكلمة من أصل بابلي، ويعني البدء والتحرك، أو الشروع بالشيء. وكان هذا الشهر بداية السنة الدينية عند البابليين. 

أيار (مايو)

الكلمة بابلية الأصل، وقد تعنى الضياء أو النور، أو من كلمة بابلية أخرى تعني الزهر وهو زهر فصل الربيع

حزيران (يونيو)

لفظ سرياني بعني الحنطة أي القمح لوقوع موسم حصاده فيه. 

تموز (يوليو)

اللفظ بابلي عن لفظ سومري يعني ابن الحياة وقصد به إله عبده السومريون والأكاديون، وكان هذا الشهر مكرسا له وهو إله يموت ويعود

آب (أغسطس)

الكلمة من أصل بابلي يعني العداء بسبب شدة الحر، وكان الشهر مكرسا لآلهة النار. وقد تكون سريانية بمعنى غلال ومواسم أو ثمر ناضج ويحتمل أن يكون الاسم من كلمة أب العربية التي تعني النبات والكلأ. 

أيلول (سبتمبر) 

الكلمة بابلية الأصل يقابلها في العربية، (ول) بمعنى الصراخ والعويل، وتقام في هذا الشهر المناحة (النواح) على الإله تموز. 

تشرين الأول والثاني (أكتوبر ونوفمبر) 

من الكلمات السريانية تشري قديم وتشري حراي أي السابق واللاحق، ويعني بالعربية البدء.

قد يعجبك ايضا
تعليقات