القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

ندوة آليات دعم الابتكار وتنمية المشروعات الصغيرة بكلية الاداب جامعة السويس

106

 

علاء حمدي

يستمر مركز النيل للإعلام بالسويس ندواته بالحملة فى إطار التعاون والتنسيق مع جامعة السويس برئاسة الأستاذ الدكتور أشرف حنيجل رئيس الجامعة فى إطار حملة مستقبل ولادنا فى منتج بلدنا تحت إشراف الدكتور أحمد يحيى رئيس قطاع الإعلام الداخلى وتوجيهات الدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات

نظم المركز ندوة حول اليات دعم الابتكار وتنمية المشروعات الصغيرة بحضور الأستاذة الدكتور محمد مازن عميد كلية الآداب وحاضر بالندوة الدكتور محمد حسين انور جمعه استاذ علم الاجتماع بكليه الاداب ج السويس

وافتتح الاستاذ الدكتور محمد مازن عميد الكلية الندوه بكلمة عن أهمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة حيث تساعد فى سد احتياجات السوق المحلى وتساهم فى تقليل فاتورة الاستيراد نظرا لدورها فى تحسين الإنتاجية وزيادة المعروض من بعض المنتجات فى السوق المصرية واكد دكتور مازن أن المشروعات الصغيرة تقدم المزيد من فرص العمل وتساهم فى تشغيل ملايين الشباب منا يقلل من نسبة البطالة وعلاوة على ذلك يمكن لتلك الصناعات أن تشارك ،فى زياده الاحتياطى النقدى من خلال تصدير بعض السلع خاصة المنتجات الحرفية والغذائية
وتحدث دكتور محمد حسين حول مفهوم الابتكار وهو ظهور لإنتاج جديد نابع من التفاعل بين الفرد والخبرة وإنتاج جديد مقبول ونافع يحقق رضا مجموعة كبيرة فى فترة زمنية ما
وأشار دكتور محمد حسين إلى آليات دعم الابتكار منها صندوق رعاية المبتكرين والنوابغ وانشاء المناطق التكنولوجية وهيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار وبرنامج جامعة الطفل وبنك المعرفة المصرى وبرنامج المنح الجامعية
وأشار. إلى مشاريع ابتكارية مثل شارك بفكرة ومنصة بنك الابتكار المصرى ومبادرة طبق فكرتك وبرنامج مشروع بدايتى ومعرض القاهرة الدولى للابتكار وذلك لدعم افصل مشروعات التخرج لطلاب الكليات العمليه فى الجامعات المصرية فى مجالات عديدة مثل السيارات الكهربائية والمدن الذكية والذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا الخضراء والطاقة والمياه وتعلم الآلة
وأشار محمد حسين إلى ن مصر قامت بخطوات عديدة فى دعم وتطوير المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومنها انشاء جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر
وأشار إلى خصائص المشروعات الصغيرة منها غلبة نمط الملكية الفردية على هذا المشروعات واستخدام فنون انتاجية بسيطة نسيبا والمرونة والقدرة على الانتشار الجغرافى وخدمة الأسواق المحدودة .
وأشار إلى جهود الدوله فى قطاع المشروعات الصغيرة منها تقديم برامج مجانية تدريبية لاصحاب المشروعات الصغيرة على مفاهيم التجارة الإلكترونية والتسويق الالكترونى فى مختلف محافظات الجمهوريه وتوفير التدريب المهنى وتقديم التمويل اللازم للمشروعات الصغيرة
وأكد سيادته على أن المرأة حظيت بنسبة ٤٥%من إجمالى التمويل للمشروعات الصغيرة بمصر حيث حدثت طفرة خلال ثمانية السنوات الماضية منظومه متكاملة لتمويل ودعم المشروعات المتوسطة والصغيرة باعتبارها قاعدة انطلاق التنمية الحقيقية
وأشار إلى الإطار التشريعى المنظم لعمل المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر منها إصدار قانون تنمية المشروعات الصغيرة ولايحتة التنفيذية
ومن ثم أطلقت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصاديه حملة مليون ريادى فى أبريل 2021وذلك بهدف تأهيل مليون رائد اعمال بحلول 2030وهى حملة مقدمة من مشروع رواد 2030 بالإضافة إلى مبادرة فكرتك شركتك المقدمة من الهيئة العامة للاستثمار والتى توفر داعما شاملا للمستثمرين فى جميع مراحل انشاء المشروع
وفى نهاية الندوة أكدت ماجده عشماوى على أن الدولة تساعد الشباب ذوى الأفكار المبتكرة سواء لخدمة اومنتج بداية من توفير التمويل الاولى والدعم فنى فضلا عن مكان لإدارة المشروع ويصبح أصحاب هذه الأفكار مساهمين بشركاتهم وهناك العديد من الهيئات الحكوميه تقدم خدمات حاضنة الأعمال مثل جهاز تنمية المشروعات ومركز الابتكار التكنولوجى وريادة الأعمال وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات

قد يعجبك ايضا
تعليقات