القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

مصر والتنمية فى إفريقيا بمكتبة القاهرة الكبرى

180

علاء حمدي

إفريقيا هى امتداد طبيعي للدولة المصرية ، ومصر هى بوابة إفريقيا على العالم ومنذ فترة لم تتوقف جهود الدولة المصرية خلال السنوات الماضية فى مد جسور التعاون وتوسيع دوائر الشراكة مع القارة الأفريقية ، والعمل على دعم كل فرصة للشراكة والتعاون مع الأشقاء الأفارقة من خلال تفعيل دور المشاركات السياسية والاقتصادية .

وفى هذا الإطار نظمت مكتبة القاهرة الكبرى بإشراف يحيى رياض يوسف مدير المكتبة وبالتعاون مع المركز الإفريقي للأبحاث والدراسات الإستراتيجية برئاسة الدكتورة/ غادة فؤاد مساء الأحد 11 فبراير 2024م ندوة ثقافية تحت عنوان: مصر والتنمية فى إفريقيا

أقيم اللقاء بحضور السادة معالي السفراء لدول غانا والنيجر وكينيا وموريشيوس بالقاهرة ، والسادة ممثلي وزارة الداخلية بدولة السودان ، وفضيلة الدكتور رئيس جامعة الأزهر الشريف ومستشاريه ، والسيد مستشار التعليم الفني بوزارة التربية والتعليم ، ولفيف من المهتمين بالشؤون السياسية وشؤون التعاون الاقتصادي .

استهلت الندوة بترحيب السيد/ يحيى رياض بالسادة الحضور الكريم من مصر والدول الإفريقية والسادة السفراء والبعثات الدبلوماسية والباحثين والبعثات التعليمية ، وأشاد بأن دور مكتبة القاهرة الكبرى هو دعم توجهيات الدولة وتوجيهات السيد الرئيس/ عبدالفتاح السيسي نحو الاهتمام بتعزيز الشراكات بين مصر وإفريقيا ودعم كل خطط التنمية الإفريقية ، وتمنى للحضور بالاستمتاع بلقاء ثقافي مثمر بناء يخرج بتوصيات إيجابية فى دعم العلاقات والشراكات المصرية الإفريقية .

وقد أشار اللقاء إلى وجوب تفعيل المزيد من المشاركات مع إفريقيا ، فالقارة الإفريقية تتمتع بموارد طبيعية وبشرية هائلة بالإضافة إلى تنوع ثقافي واقتصادي کبير، ولا شك فى أن الشراكة والتواصل المصري مع إفريقيا له مردودات إيجابية فى كثير من المجالات على الطرفين .

قد يعجبك ايضا
تعليقات