القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

يمدُّ البرد يده

52

هدى الدغاري 

يُداهمه ليْل الصّمت المهْجورِ،

تُحاصره نيرانُه المفاجئة ،

تَلْفح الصّدمة وجْهَ الفصول دُفعةً واحدةً،

تغْرقُ في ارتعاش متقلّب ورعونة ملْساء،

يمُدُّ البرْدُ يدهُ وَجِلًا

يتعثّرُ ااجليد في أطراف العتْمة،

بينما يُرْخي يدَهُ الأخرى

جسْرا مشْروخا

تتهاوى منه الحياةُ باهتةً

لا تخْلعْ خواء قلْبكَ فوق الجسر :

تخاف ان تتأذّى سمكات المَزجان

لا تسْكبْ انكسارك فيه،

قدْ يتغيّر لوْن الطّحالب

أوْ تهجرُه خُطوات العشّاقِ

شياطينٌ تسكن المسافةَ بيْنَ دمْعتيْن

تُعلّق رقْصَتها الرّشيقةَ على جدار الإنتظارِ

قد يعجبك ايضا
تعليقات