القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

كوريا الشمالية تعلن اختبار طائرة بدون طيار هجومية نووية تحت الماء

79

د. إيمان بشير ابوكبدة

أعلنت كوريا الشمالية أنها اختبرت طائرة بدون طيار هجومية نووية تحت الماء، ردا على مناورة بحرية مشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان هذا الأسبوع.

جاء الاختبار للطائرة بدون طيار بعد أيام من إعلان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أنه سيتخلى عن هدف بلاده الطويل الأمد المتمثل في التوحيد السلمي مع كوريا الجنوبية وأن بلاده ستعيد كتابة دستورها لتعريف كوريا الجنوبية باعتبارها خصمها الأجنبي الأكثر عدائية.

وصلت التوترات في شبه الجزيرة الكورية إلى أعلى مستوياتها منذ سنوات، حيث قام كيم بتسريع مظاهرات الأسلحة والتهديد بنشوب صراع نووي، وردت الولايات المتحدة وحلفاؤها الآسيويون من خلال تعزيز تدريباتهم العسكرية المشتركة.

تعد الطائرة بدون طيار الهجومية النووية لكوريا الشمالية، والتي اختبرتها كوريا الشمالية لأول مرة العام الماضي، من بين مجموعة واسعة من أنظمة الأسلحة التي تم عرضها في السنوات الأخيرة مع قيام كيم بتوسيع ترسانته من الأسلحة ذات القدرة النووية.

وأصر الجيش الكوري الجنوبي على أن الشمال بالغ في قدرات الطائرة بدون طيار، التي من المفترض أنها مصممة لتنفيذ ضربات على سفن وموانئ العدو.

وقال الجيش الكوري الشمالي إنه أجرى الاختبار في المياه الشرقية للبلاد ردا على التدريبات البحرية الأمريكية والكورية الجنوبية واليابانية، التي اختتمت يوم الأربعاء تدريباتها التي استمرت ثلاثة أيام في المياه جنوب جزيرة جيجو.

وقالت وزارة الدفاع الكورية الشمالية في بيان: “يتم تقريب الموقف المضاد المعتمد على الأسلحة النووية تحت الماء لجيشنا بشكل أكبر وستستمر إجراءات الاستجابة البحرية وتحت الماء المختلفة لردع المناورات العسكرية العدائية لأساطيل الولايات المتحدة وحلفائها.

قد يعجبك ايضا
تعليقات