القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

وزيرة الاسرة والمرأة والطّفولة وكبار السّن تزور مركز رعاية المسنّين بالقيروان

62

عبدالله القطاري من تونس

في إطار زيارة العمل التي أدّتها صباح اليوم الأربعاء 10 جانفي 2024 إلى ولاية القيروان، تولّت السيّدة Amel Belhaj Moussa – آمال بلحاج موسى، وزيرة الأسرة والمرأة والطّفولة وكبار السّنّ، معاينة مركز رعاية المسنّين بالقيروان والوقوف على أبرز الاشكاليّات المتعلّقة ببطء في تقدّم أشغال القسط الأوّل من مشروع تهيئة هذه المؤسّسة الرّعائيّة الهامّة بالجهة، مقابل مشارفة أشغال القسط الثّاني من المشروع على الانتهاء.

وفي ضوء المعاينة المذكورة، عقدت الوزيرة جلسة عمل، بـمقرّ الولاية، بحضور السّيد الشاذلي الجهيناوي، المعتمد الأوّل المكلف بتسيير شؤون ولاية القيروان، وهياكل وزارة الأسرة المعنيّون مركزيّا وجهويّا بالمشروع، وممثّلي المصالح الجهويّة المتدخّلة والاتّحاد التّونسيّ للتّضامن الاجتماعي وشركتي المقاولات المكلّفتان بإنجاز مشروع التّهيئة الشاملة لمركز رعاية المسنّين بالقيروان، استحثّت خلالها كلّ الأطراف المعنيّة لتجاوز الاشكاليّات القائمة بهدف التّسريع في استكمال الأشغال في أفضل الآجال.

ودعت السّيدة آمال بلحاج موسى، كلّ الأطراف المتدخّلة إلى مضاعفة الجهود لاختصار الآجال وتأمين جاهزيّة المركز لاستقبال المسنّين خلال الأشهر الأولى من السّنة الجارية، وفق أرقى مواصفات الجودة ضمانا لمصلحة المسنّين الفضلى، علما وأنّ طاقة استيعاب مركز رعاية المسنّين بالقيروان ستبلغ 44 سريرا لفائدة المسنّات والمسنّين فاقدي السّند.

وأكّدت أنّ وزارة الأسرة تحرص على استكمال تنفيذ هذا المشروع الهامّ الذي خصّصت له اعتمادات جمليّة تقدّر بـ1.9 مليون دينارا بهدف إنجازه وفق مواصفات فنيّة عالية الجودة ووضعه في أقرب الآجال على ذمّة فاقدي السّند من كبار السّنّ بالتّعاون مع الاتّحاد التّونسيّ للتّضامن الاجتماعي.

وتجدر الإشارة إلى أنّ وزيرة الأسرة كانت قد قامت بزيارة عمل إلى ولاية القيروان يوم 10 أوت 2023 وتحوّلت إلى مقرّ أشغال بناء وتهيئة مركز رعاية المسنين ودعت إلى الانطلاق العاجل في القسط الثّاني من هذا المشروع.

كما عقدت السّيدة آمال بلحاج موسى، بتاريخ 13 أكتوبر 2023، بمقرّ الوزارة، جلسة عمل حول مشروع التّهيئة الشّاملة لمركز رعاية المسنّين بالقيروان، بحضور السيّد الشاذلي الجهيناوي، المعتمد الأوّل المكلّف بتسيير شؤون ولاية القيروان، مؤكدة ضرورة تأمين جاهزيّة المركز لاستقبال المسنّين خلال الأشهر الأولى من سنة 2024

يُذكر أنّه تمّ في غرّة فيفري 2021 إخلاء المؤسّسة من المقيمين بمركز رعاية المسنّين بالقيروان وتوزيعهم على مؤسّسات رعائيّة أخرى من أجل المحافظة على سلامتهم إلى حين استكمال أشغال تهيئة المؤسّسة وتجهيزها.

قد يعجبك ايضا
تعليقات