القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

النعاس أثناء النهار: أسبابه وعواقبه

338

د. إيمان بشير ابوكبدة 

يمكن اعتبار النعاس أثناء النهار مقارنة بمشاكل النوم الأخرى مجرد مصدر إزعاج عندما يكون خفيفا ومتقطعا.

ومع ذلك، عندما يتكرر يوميا ويصبح مفرطا، فإنه يسمى فرط النوم ويؤثر على نوعية الحياة. ومن المهم معرفة ما إذا كان ذلك بسبب اضطرابات النوم أو إذا كان ناجما عن أسباب أخرى تؤثر على الصحة.

النعاس الخفيف أثناء النهار

عادة ما يحدث النعاس الخفيف أثناء النهار عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات النوم الخفيفة أو المتوسطة. يمنعهم النوم السيئ من الحصول على الراحة بشكل صحيح وغالبا ما يشعرون بالنعاس أثناء النهار. ويتحسن ذلك عندما يتمكنون من الاستمتاع بنوم جيد.

النعاس المفرط أثناء النهار

إنها مشكلة شائعة تحدث يومًا بعد يوم. ومن المعروف باسم فرط النوم أو النعاس المفرط أثناء النهار. 

أسباب النعاس أثناء النهار 

اضطرابات النوم: مثل انقطاع النفس الانسدادي.

عدم الحصول على قسط كافى من النوم.

النوم المتقطع أو الرديء.

تناول بعض الأطعمة أو المشروبات خاصة الغنية بالسكر.

تناول بعض الأدوية: مثل مضادات الهيستامين.

الإكتئاب أو القلق.

بعض الأمراض: مثل قصور الغدة الدرقية.

الكحول و المخدرات.

أوقات العمل تتطلب منك السهر طوال الليل.

متلازمة تململ الساقين.

نصائح 

الذهاب إلى السرير في نفس الوقت بانتظام.

تعريض نفسك لأشعة الشمس قدر الإمكان.

القيام ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

تجنب المنشطات مثل الكافيين قبل النوم.

تجنب أخذ القيلولة أثناء النهار.

الإقلاع عن الكحول والمخدرات.

إتباع نظام غذائي صحي.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات