القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

هل هناك علاقة بين مشاكل الفم وأمراض الدماغ؟

384

د. إيمان بشير ابوكبدة 

كشفت دراسة أجريت في اليابان ونشرت في مجلة علم الأعصاب، الصادرة عن الأكاديمية الأمريكية لعلم الأعصاب، عن وجود علاقة جديدة بين صحة الفم والدماغ. بحث البحث فيما إذا كانت مشاكل مثل التهاب اللثة  وفقدان  الأسنان  من شأنها أن تزيد من خطر الاضطرابات العصبية مثل السكتة الدماغية ومرض الزهايمر وغيرها.

ونتيجة لذلك، لوحظ أن كلا المشكلتين الفمويتين مرتبطتان بمعدل أسرع من الضمور في منطقة الحصين  – وهو جزء من الدماغ المسؤول عن الذاكرة والتعلم والعاطفة. ومع ذلك، فهذه ليست علاقة غير مسبوقة: فقد أثبتت دراسات أخرى هذه العلاقة بالفعل.

أظهرت دراسة استقصائية أخرى أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية بمشاركة أكثر من 40 ألف شخص، من المتطوعين الذين يشكلون جزءا من البنك الحيوي في المملكة المتحدة، أن سوء صحة الفم يعد عامل خطر للإصابة بالسكتة الدماغية والخرف.

العناية بصحة الفم تساعد على الوقاية من أمراض الدماغ

الفم والدماغ لديهما اتصال ثنائي الاتجاه ولا يقتصر القلق بشأن هذا العامل على الأوساط الأكاديمية. وفقا للبيانات التي نشرتها منظمة الصحة العالمية في شهر مارس من هذا العام، فإن أمراض الفم تؤثر على حوالي 3.5 مليار شخص  حول العالم.

علاوة على ذلك، يبدو أن العلاقة بين أمراض الفم والدماغ ثنائية الاتجاه. بمعنى آخر، مثلما تؤثر مشاكل الفم على الدماغ، يحدث العكس أيضا.

كيفية الوقاية من أمراض الفم

بالإضافة إلى الحفاظ على صحة الفم نفسه، يجب أن تأخذ الرعاية في الاعتبار المخاطر الإضافية الناجمة عن المشاكل في المنطقة، مثل اضطرابات الدماغ المستقبلية. لذلك، من المهم الحفاظ على بعض العادات التي تساعد في تجنب هذه المشاكل المحتملة.

استخدم خيط تنظيف الأسنان

يعد استخدام خيط الأسنان أمرا مهما للغاية لمنع ظهور الجير والتسوس. تنظيف الأسنان بالفرشاة وحده لا يكفي لإزالة جميع الأوساخ الموجودة. وهذا يساعد أيضا على منع ظهور أمراض اللثة.

نظف أسنانك بعد الوجبات

يعد تنظيف أسنانك باستخدام معجون أسنان مفلور إجراءً وقائيا مهما آخر. وهذا يمنع تراكم البلاك البكتيري بين الأسنان واللسان، وهو سبب آخر لأمراض الفم.

تجنب استخدام التبغ

بالإضافة إلى سوء النظافة، يعد التبغ من عوامل الخطر للإصابة بأمراض الأسنان والفم. ويرتبط استخدامه، بسرطان الفم والحنجرة.

قم بزيارة طبيب الأسنان بانتظام

على الرغم من أنها تبدو وكأنها نصيحة واضحة، إلا أنها ذات أهمية كبيرة. ينتهي الأمر بالعديد من الأشخاص إلى طلب المساعدة الطبية فقط عندما يكونون في ورطة بالفعل. تساعد الفحوصات المنتظمة التي يقوم بها طبيب أسنانك على منع ظهور هذه المشكلات.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات