القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

الدكتور مصطفي ياسر يدشن أولي ورشه في الطب الشرعي والبحث الجنائي ويدعو الشباب للمشاركة كتب فادي ماهر 

96

 

كتب فادي ماهر

لعل من أبرز العلوم وأهمها هو الطب الشرعي والبحث الجنائي وهناك طفرة يحدثها العالم في هذا العلم نظرا لما تمر بها المجتمعات ليست العربية فحسب بل ارتفاع معدل الجريمة علي مستوي العالم ويستحوذ هذا المجال علي اهتمام كثير من الشباب المتميزين أصحاب العقول الفريدة مثل الدكتور مصطفي ياسر نبيل الحاصل علي بكالوريوس تكنولوجيا حيوية

من جامعه مصر للعلوم والتكنولوجيا

ودبلومة الكيمياء الحيوية التطبيقية وعلاقتها بالطب الشرعي والجنائي بكلية الدراسات العليا للعلوم المتقدمة من جامعة بني سويف مما جعله يسارع الخطى لكي ينشر هذا العلم لتستفيد منه الشباب الذي يهتم بهذا العلم .

ويقول الباحث الدكتور مصطفي ياسر نبيل إن أصول العلوم البحث الجنائي تعود لنا حيث يحاول أن ينسب العالم نشأة العلم لنفسه ولكن في الحقيقية أن اجدادنا المصريين القدماء هم أول من أنشأ هذا العلم حينما لم يكن العلم يعرف طريقة الطهي أو اللبس وهو ما جعلني شغوفا بهذا العلم حيث قرأت أن أجدادنا كانوا يقسمون المجرمين طبقا لتخصص من نوع معين من الجرائم ووسائل ارتكابها وإثبات أسماؤهم في سجلات مخصصة للرجوع إليها عند إرتكاب الجريمة .

وتابع الباحث الدكتور مصطفي أن ما أثار دهشتي أن أجدادنا المصريين القدماء أنهم كانوا يعتنون بحفظ السجلات بدقة ونظام بالغ وهو ما أوضحته بردية “إبوت” التي اكتشفت وتحتوي علي أسماء اللصوص والمجرمين لافتا إلي أنهم كانوا يستخدمون المرشدين وقصاصي الأثر والكلاب لاقتفاء آثار المجرمين وهو ما جعلني مهتما منذ الصغر بهذا العلم ونشره ليستفيد من علومه أكبر طبقة من الشباب الناشيء .

وأضاف الدكتور مصطفي ياسر بأن مصر تمتلك العلم الكبير والشباب المبدع أصحاب العقول الفريدة التي يمكنهم تطوير هذا العلم بالقدر الذي يشهد العالم تطورا كبيرا في شتي العلوم مشيرا إلي اهتمام الدولة الكبير بهذا العلم وخلق نشأ من الشباب يبدع بأدوات فريدة .

وأوضح الباحث الدكتور مصطفي ياسر بأن مجال الطب الشرعي مجال كبير جدا ويوفر فرص عمل كبيرة لخريجي كليات الطب والصيدلة والعلوم والبيوتكنولوجي وكليات أخري كثيرة والسبب يرجع إلي وجود منافسين كثير في سوق العمل لذلك يجب أن يكون الشباب مؤهل ومتطور لكي يواكب التطور .

وأشار الباحث الدكتور مصطفي ياسر نبيل الي أنه دشن ورشة عمل نظري وعملي للشباب المهتم بهذا المجال بعنوان Workshop Forensic”

Medicine”

عن كل ما يخص علم الطب الشرعي والجنائي يمكن للشباب من خلالها معرفة كيفية الكشف عن الادلة الجنائية الموجودة في مسرح الجريمة وايضا معرفة القاتل من خلال عينة دم أو شعر مع معرفة كيفية عمل تحليل جيني لمطابقة الجينات الموجودة في مسرح الجريمة مع القاتل وتحديد جنس القاتل وهو ما يمكن المتدرب من الإلمام بالعلم نظريا وعلميا .

واختتم الدكتور مصطفي ياسر نبيل بأن يأمل في أن يطور هذا العلم وأن يصبح يوم ما من رواده وهو حلم راودني منذ الصغر لاننا نملك الأدوات والعلوم والعقول الفريدة التي يمكن أن تقود العالم في كافة العلوم كما قادها أجدادنا المصريين القدماء في كافة المجالات .

قد يعجبك ايضا
تعليقات