القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

هل أنت مواطن أمريكي، أو بريطاني؟ 

350

د. فرج العادلي 

ينبغي علينا جميعا أن نغير أسماءنا على الفيس بوك، والصفحات، ومواقع التواصل من اللغة الإنجليزية للغة العربية، من باب المقاطعة وإظهار النكير أيضًا. 

هذا ويُحمد للأزهر الشريف إلغاء مسابقة (نحلة التهجي الأمريكية)

 التي كانت تقام كل عام، لا أدري ما السبب لكن سعدنا به كثيرًا لما جاء في هذا السياق وتلك الأيام. 

 أنا لا أريد مقاطعة اللغة نفسها « فمن تعلم لغة قومٍ؛ أمن مكرهم» 

لكن أريد عدم إجلال تلك اللغة، وجعلها مصدر فخار واعتزاز من العرب، في الوقت الذي ينظرون هم إلينا فيه وإلى لغتنا وثقافتنا نظرة احتقار وصغار، وعلى أحسن حال تكون نظرة تجاهلٍ وعدم مبلاة. 

لغة القرآن أجل وأعظم وأكرم وحق لنا أن نكرمها ونفتخر ونعتز بها، ونجعلها في الصدارة دائما وابدا، وأما غيرها فاجعله ثانويًا أو درجة ثانية لا حرج.

وجهة نظر.

قد يعجبك ايضا
تعليقات