العالم بين يديك

اللوء هشام آمنة وزير التنمية المحلية يتابع تنفيذ تطوير إدارة الأزمات والطوارئ

51

سويده احمد 

تنفيذا لتوجيهات فخامة السـيد رئيس الجمهورية للسادة المحافظين بتطوير إدارة الأزمات والطوارئ، من خلال الانتهاء من انشاءالغرفة المركزية للشبكة الوطنية الموحدة لخدمات الطوارئ والسلامة العامة بجميع المحافظات حتى تكون جاهزة للتعامل وإدارة أي أحداث أو أزمات بشكل يعكس قدرة الدولة. 

تابعت وزارة التنمية المحلية جهود محافظة قنا في الانتهاء من تنفيذ مركز السيطرة الموحد للشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة وذلك في إطار جهود الدولة لإنشاء فروع للشبكة في جميع المحافظات. 

حيث شهد اللواء أشرف الداودي محافظ قنا اصطفاف معدات الوحدة المحلية لمركز ومدينة دشنا، ومعرفة مدى الاستعداد الكامل و مراجعة جاهزية كافة المعدات للسيطرة علي اي أزمة أو كارثة طبيعية ، رافقه الدكتور حازم عمر نائب المحافظ. 

ومن جانبه أوضح محافظ قنا، أن الهدف من الاصطفاف هو رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع القطاعات الخدمية ومراجعة كفاءة المعدات والتأكد من جاهزيتها وصلاحيتها للتعامل الفوري في حالة حدوث الأزمات والطوارئ.

كما تفقد «الداودي» المركبات والمعدات والسيارات المصطفة بإجمالي ٣٥ مُعدة تنوعت ما بين « لودر، جليدر، قلاب،لودر زاحف، سيارات مياه، سيارات سلم كهربائي، سيارات بيك اب ودوبل كابينة، حاويات، جرارات زراعية ، سيارات إسعاف مجهزة »، كما تم المرور على جميع المعدات المصطفة، وتكليف سائقيها بتشغيلها وإجراء تجارب للمهام الأساسية لكل معدة، للتأكد من صلاحيتها وجاهزيتها وكفاءتها الفنية للقيام بمهامها.

وأضاف الداودي، أنه شارك في الاصطفاف كل من معدات الوحدة المحلية لمركز ومدينة دشنا وفرع شركة مياه الشرب والصرف الصحي ومرفق الإسعاف وشارك في تنظيم الاصطفاف إدارة الأزمات والكوارث بديوان عام المحافظة، مشيرا إلي أنه تم حصر كافة المعدات والآلات الموجودة المستخدمة في عمليات الطوارئ واتخاذ الإجراءات اللازمة لرفع كفاءة المعدات اللازمة لرفع وشفط تجمعات مياه الأمطار وتشكيل لجان للمرور على مهمات الإغاثة للتأكد من مدى جاهزيتها في ظل دخول فصل الشتاء والتقلبات الجوية المستمرة .

قد يعجبك ايضا
تعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: