العالم بين يديك

الملتقى الثاني للاستثمار والصناعة الرياضية يسفر عن 22 توصية لتعظيم الاستثمار الرياضي 

63

 

كتب : ماهر بدر 

اختتم الملتقى الدولي الثاني للاستثمار والصناعة الرياضية مصريا وإفريقيا فعالياته بحضور الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة بمشاركة 300 شخصية من رموز ومشاهير الاقتصاد الرياضي فى العالم يمثلون 37 دولة عربية وافريقية واوروبية.

قام د.محى معروف وكيل وزارة الشباب والرياضة والأمين العام للاتحاد العربي ، ود.عبدالله البحار المدير التنفيذى للملتقي ، ولجنة التسويق بالوزارة بمجهودات مكثفة ساهمت فى زيادة قاعد المشاركين بالملتقى.

اسفر الملتقى الدولي الثاني للاستثمار في الصناعة الرياضية برعاية وزير الشباب والرياضة بالتعاون مع الاتحاد العربي للاستثمار والتسويق الرياضي ” اسميا” التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية بجامعة الدول العربية عن خروج ٢٢ توصيه تسعي في مجملها لتعظيم الاستثمار الرياضي وهي كالتالي :

1- ايلاء المزيد من الاهتمام بالبنية التحتية الرياضية بالجامعات وخاصة الافريقية

2- ضرورة وضع منظومة متكاملة رقمية للبحث عن المواهب الرياضية بالجامعات

3- استخدام التقنية الرقمية الحديثة للتسويق والدعاية للاحداث الرياضية الجامعية

4- العمل على الربط الجيد بين الجانبين الحكومي والخاص من خلال الشراكات سواء على المستوى المحلي والخاص في مجال الرياضة الجامعية .

5 – العمل على ايجاد وتطوير منظومة متكاملة لتسويق الفرص الاستثمارية الرياضية لجذب رؤس الاموال المحلية والدولية للعمل في هذا القطاع .

6- الاهتمام بتنفيذ شراكات بين الجامعات ومجتمع الصناعة الرياضية .

7- العمل على جذب أعين المستثمرين لرعاية الابطال الرياضيين البارلمبيين .

8- العمل على تطبيق التجربة الاسبانية في الاستفادة من شركات الكرة وتسويق العلامة التجارية من خلال الابطال الدوليين .

9 – ضرورة الاستفادة من التجربة السعودية في مجال الاستثمار الرياضي في تطوير الحانب التسويقي والفني للرياضة .

10- العمل على وضع استراتيجية متكاملة للتنمية الرياضية المستدامة .

11- ضرورة الاستفادة من التجربة المصرية في مجال الشراكة بين القطاعين الهام والخامس في مجال الصناعة الرياضية .

12- إيلاء المزيد من الاهتمام ببناء وتحسين البنية التحتية الرياضية والتكنولوجية في القارة الأفريقية .

13- العمل على بناء القدرات الرياضية التكنولوجية والبشرية .

14- إطلاق مبادرة لتحسين الخدمات الرياضية الرقمية في القارة الافريقية من خلال الشراكة بين القطاعين العام والخاص .

15- العمل على بناء خطة تسويقية متكاملة لمختلف الامكانيات والفرص الاستثمارية بالقارة الافريقية .

16- بناء خطة معسكرات للنشئ الافريقي بالدول الأوربية

17- تطوير برنامج متكامل للاستثمار في كرة القدم .

18- ضرورة الاهتمام بالبيئة الامنية باعتبارها أحد الركائز الاساسية للاستثمار الرياضي.

19- ضرورة وجود شركات تأمين متخصصة في تأمين المنشآت والأحداث الرياضية

20- ضرورة الاهتمام بتوعية الرياضيين بخطورة المنشطات .

21- ضرورة إحكام الرقابة المحلية على صناعة المنشطات

22- إيلاء المزيد من الاهتمام بالاستثمار في الرياضات الجديدة مثل البدل التنس والبيكل بول والرياضات الالكترونية للاستفادة من العوائد المادية المرتفعة الخاصة بها .

قد يعجبك ايضا
تعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: