القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

سر غياب فيلم بحر الماس من مهرجان الإسكندرية

143

 

كتب _ ماهر بدر 

رغم الإعلان عن مشاركته في مسابقة الفيلم المصري

كشفت شمس أبو السعود مديرة الشركة المنتجة لفيلم بحر الماس عن سر غياب الفيلم عن المشاركة بمهرجان الاسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط في دورته رقم 39 والمقرر افتتاحه اليوم الأحد.

قالت شمس أبو السعود في تصريحات صحفية له أن فيلم بحر الماس يجمع بين فنانين مصريين وسعوديين وتم تصويره في مدينة شرم الشيخ الساحرة و تقدمنا به الى مسابقة الفيلم المصري بمهرجان الإسكندرية وبالفعل تم الموافقة عليه من إدارة المهرجان ليكون ضمن الأفلام المنافسة بالمهرجان وهي 5 أفلام وتم الإعلان عن ذلك رسميا ووضع الفيلم في أجندة المهرجان و كان يتبقى موافقة الرقابة على المصنفات التي وافقت في وقت سابق على سيناريو الفيلم .

أضافت بالفعل تقدمنا بنسخة الفيلم الى الرقابة على المصنفات وكان لهم بعض الملاحظات وتم معالجتها وإرسال الفيلم مرة أخرى للرقابة وأقرت لجنة المشاهدة بموافقتها على عرض الفيلم و فؤجئنا مؤخرا برفض الدكتور خالد عبد الجليل مستشار وزيرة الثقافة عرض الفيلم ومنحه الموافقات الكتابية رغم موافقتهم على السيناريو و معالجة جميع الملاحظات التي طلبت من قبلهم.

 

أكدت أنه لا يوجد سبب واضح لرفض الفيلم و أصبح الرفض غير منطقي خاصة بعد موافقة لجنة المشاهدة بعد التعديلات التي تم طلبها ولا نجد سوى رفض غير مبرر من الدكتور خالد عبد الجليل.

و أشارت شمس أبو السعود إلى أن الفيلم هو قصة في إطار كوميدي تم تصويره في مدينة شرم الشيخ ليسلط الضوء عليها ويكون عنصر ترويج سياحي لها ويجمع بين فنانين مصريين سعوديين وعمل بالفيلم فريق عمل يصل الى 250 فردا و تم تمويل الانتاج بملايين الجنيهات وكل هذا المجهود والعمل من قبل فريق العمل معرض للضياع بسبب قرار لا ندري ما سببه وغير مبرر.

ناشدت وزيرة الثقافة لاجراء تحقيق في هذا الملف لانصاف الحق وخدمة هذه الصناعة والابداع والمبدعين بشكل عام .

قد يعجبك ايضا
تعليقات