القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

الفوائد الصحية للشعير و استخداماته وآثاره الجانبية

247

د. إيمان بشير ابوكبدة 

نبات عشبي حولي من الفصيلة النجيلية، وتزرع منه أنواع كثيرة منها الشعير الأجرد أو السلت وهو يشبه القمح. ويعتبر الشعير أقدم مادة استعملها الإنسان في غذائه.

يحتوى الشعير على بعض الفيتامينات والمعادن الضرورية لمساعدة وظائف الجسم وصيانة وبناء الجسم وخصوصا مجموعة فيتامينات بي المركبة.

يتميز الشعير باحتوائه على أقل نسبة من الدهون بين الحبوب وأعلى نسبة من الألياف التي تتميز بأنها من الألياف الذائبة في الماء، واللزوجة، والأكثر قابلية للتخمر حيث تعمل على تقليل نسبة الكولسترول في الدم نتيجة الالتصاق في القناة الهضمية بأحماض المرارة التي تحتوي على الكولسترول وبالتالي تمنع إعادة امتصاصه وزيادة طرحه مع البراز، فتناول من 5 إلى 10 غرامات من الألياف الذائبة يقلل من نسبة الكولسترول في الدم بنسبة من 3 إلى 5%. ويحتوي الكوب (240 مليلترا) من الشعير على نحو 6 غرامات من الألياف.

فوائد ماء الشعير

تناول ماء الشعير يساعد في علاج السعال و الحفاظ على اللوزتين والحلق والبلعوم من الالتهابات. أما عن فوائد الشعير للكلى فهي يحمي الكلي من الإصابة بالحصوات ومن أي شوائب تضر بالصحة و يريح المعدة ويقوم بتسهيل الهضم.

فوائد الشعير للتخسيس

أثبتت الأبحاث قدرة الشعير على الإشباع وسد الشهية وبالتالي التقليل من تناول الطعام  وهذا يؤدي إلى حرق الدهون بطريقة أسرع.

طريقة عمل مشروب الشعير لحرق الدهون 

يغسل الشعير جيدا من الشوائب والحصى ثم يغلي  في 3 لتر من الماء حتى تتفتح حبة الشعير وسوف يتبقى حوالى لتر ونصف من ماء الشعير بعد الغليان وهذه هي الكمية المستخدمة يوميا وسوف تقسم على مدار اليوم بحيث أخذ كوب ونصف قبل أي وجبة بحوالي ربع ساعة.

فوائد الشعير

يساهم مساهمة هامة في إعطاء تأثير منعش.

يحفز على توزيع الدم في الغشاء المخاطي للفم.

زيادة وتحفيز السائل اللعابي في الفم.

يعجل من إفراغ المعدة، وذلك بتسريع وتسهيل عملية الهضم.

يحتوي شراب الشعير على  فيتامين مهم حمض الفوليك، والذي يعد مهم للمرأة الحامل ونقصه يؤدي إلى تشوه العمود الفقري للطفل قبل الولادة.

يساعد على منع  ظهور مرض هشاشة العظام.

خفض ضغط الدم.

يساعد بشكل فعال في الحد من تصلب الشرايين (تراكم الدهون والكولسترول والمواد الأخرى على جدار الشريان).

إصلاح أنسجة الجسم وتنميتها.

تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وهشاشة العظام وأعراض انقطاع الطمث وسرطان الثدي.

الآثار الجانبية

غازات الأمعاء: الألياف في الشعير تسبب الغازات المعوية التي تسببها البكتيريا المفيدة الموجودة في القولون. تناول كميات محدودة من الماء بالكاد يستخدم لمنع مشاكل الغازات. 

اضطراب المعدة: الإفراط في تناول ماء الشعير قد يؤدي إلى اضطراب في المعدة. إذا تم تناوله أثناء تناول بعض الأدوية، فقد يتفاعل معها ويسبب تهيجا بالإضافة إلى الأعراض الرئيسية أو الثانوية مثل التشنجات والألم والانتفاخ والإسهال.

الإمساك: يؤدي الاستهلاك المفرط أيضا إلى رد فعل عكسي للإمساك المزمن.

نزيف المستقيم: قد تؤدي حالات الإمساك المزمنة إلى حدوث نزيف مستقيمي مصحوب بألم حاد. ينصح بتجنب تناول المسهلات الطبيعية بكميات كبيرة.

عدوى فطرية: من وقت لآخر يؤدي ماء الشعير إلى تلوث فطري. تؤثر هذه السموم الملوثة على العظام من خلال تكسيرها.

رد الفعل التحسسي: ليس من غير المألوف أن يكون لدى الأفراد حساسية من الماء بالكاد.

مرض الاضطرابات الهضمية: يؤدي الغلوتين في الشعير إلى تفاقم حساسية الغلوتين أو الاضطرابات الهضمية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات