القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

الإعتماد والرقابة الصحية فى زيارة للسويس لدفع إنضمام المحافظة رسميًا لمنظومة التأمين الشامل

228

 

كتب / أشرف الجمال 

أكد الدكتور أحمد طه، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، أن أهم ما يميز مشروع التأمين الصحي الشامل الذي تبنته الدولة ويحظي بمتابعة مستمرة من فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية هو إلزام كآفة المنشآت الصحية بتطبيق معايير جودة عالمية ، الأمر الذي يعكس حرص القيادة السياسية علي حصول المواطن المصري علي خدمات صحية وفق أحدث ما وصلت إليه العلوم الطبية في مجالات التشخيص والعلاج

— وأكد الدكتور أحمد طه أن معايير الجودة تضمن أمان وسلامة المرضى والأطقم الطبية ، كما تستهدف تقليل الهدر في الأدوية والمستلزمات والفحوصات الطبية لأدنى مستوياته على المدى المتوسط والطويل ، كما تحد من فرص حدوث المخاطر والكوراث التي تهدد أمان وسلامة المنشآت الصحية والبيئة المحيطة بها

— وقد أشاد الدكتور أحمد طه بجهود محافظة السويس في تطوير المنشآت الصحية وتذليل كافة التحديات التي تواجه الهيئات الثلاث المنوط بها تطبيق المنظومة، وبالدور الوطني الذي يقوم به أعضاء لجنة الصحة بمجلس النواب ودعمهم المستمر للقطاع الصحي في مصر

— جاءت هذه التصريحات عقب الإجتماع الموسع الذي عقد اليوم لهيئات التأمين الصحي الشامل وأعضاء لجنة الصحة بمجلس النواب بمقر ديوان محافظة السويس، بحضور اللواء عبدالمجيد صقر، محافظ السويس، والدكتور أشرف حاتم، رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب والدكتور أحمد السبكي رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، والدكتور محمد الوحش وكيل اللجنة بمجلس النواب ، وذلك في إطار الإستعدادات الجادة لإطلاق المنظومة رسميًا بمحافظة السويس والوقوف على أحدث المستجدات الخاصة بتطبيقها، ومناقشة أهم مخرجات زيارة الوفد البرلماني إلى المنشآت الطبية بالمحافظة وقراءتهم للمشهد الصحي وإحتياجات المواطنين وتقييمهم لمدى جودة الخدمات الصحية

— وأوضح الدكتور أحمد طه، انه تم حتي الآن تسجيل واعتماد 10 منشآت صحية بالسويس وفقا لمعايير الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية (GAHAR ) الحاصلة على الاعتماد الدولي من “الإسكوا”، مؤكدا وجود تنوع في مقدمي الخدمات الصحية بالمحافظة مما سيساهم في تحقيق حالة من التنافس الايجابي لصالح المواطن المصري لحصوله على خدمة صحية ذات جودة عالية

— ومن جانبه، رحب اللواء أركان حرب/ عبدالمجيد صقر، محافظ السويس، بوفد الهيئة واستعرض جهود المحافظة في تجهيز وتطوير المراكز الطبية والمستشفيات ضمن مشروع التأمين الصحي الشامل، وسبل توفير الدعم المالي اللازم من المحافظة لتحسين الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين، إلى جانب مناقشة أهم التحديات التي تواجه القطاع الصحي بالمحافظة التي يصل عدد سكانها إلى 761902 نسمة، لافتاً إلى أنه تم التشغيل التجريبي لمنظومة التأمين الصحي الشامل بالمراكز الطبية المتميزة بعد تطويرها، إلى جانب إنشاء المجمع الطبي الجديد، بتكلفة 4 مليارات جنيه، على مساحة تبلغ 35 ألف متر مربع، ويضم تخصصات طبية لم تكن متوافرة في السويس من قبل ويوفر 427 سرير، و110 سرير عناية مركزة و70 سرير غسيل كلوي و54 حضانة أطفال، 64 عيادة خارجية، ويمثل مركز الخدمات الطبية لمشروع التأمين الصحي الشامل، بجانب تطوير 26 مركز طبي و3 مستشفيات هي: الصدر وحوض الدرس ومبني اللجان المتخصصة

— كما ثمن الدكتور/ أشرف حاتم مجهودات هيئة الاعتماد والرقابة الصحية نحو تحقيق أهداف الرؤية الإستراتيجية الوطنية لتوفير منظومة صحية لائقة تشمل جميع المواطنين، ودورها في وضع معايير جودة للخدمات الصحية بالمقاييس العالمية، بالإضافة إلى تقديم المساعدة لتنمية قدرات المنشآت لتطبيق معايير الجودة والاستعداد للتسجيل والاعتماد وانضمامها تحت مظلة التأمين الصحي الشامل

—وفي ذات السياق، أكد الدكتور/ حسام أبو ساطي، المدير التنفيذي للهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، التعاون التام مع كافة أطراف المنظومة الصحية بالمحافظة، مثمنا حرص المحافظة على تقديم الدعم اللازم للهيئة للعمل بشكل جاد نحو نجاح المنظومة الجديدة، مشيرا الى حرص الهيئة على تقديم كافة أوجه التعاون لإنجاح منظومة التأمين الصحي الشامل بكل المحافظات بداية من مراجعة التصميمات الهندسية للمنشآت الصحية الجديدة لضمان سلامتها وتوافقها مع معايير الجودة، وهو ما تم بالفعل في مراكز ووحدات الرعاية الأولية الصحية الجديدة ومجمع السويس الطبي، ومستشفى الجراحات الدقيقة والمتخصصة بحوض الدرس، ومستشفى الطوارئ بالعين السخنة، ومرورا بتقديم الدعم الفني للفرق الطبية للتعريف بالمعايير وكيفية تطبيقها، ثم اجراء الزيارات الميدانية لتقييم المنشآت ومنحها التسجيل او الاعتماد، وصولا الى الدور الرقابي الذي يضمن استدامة نظم الجودة لخدمة المريض المصري

— وعقب الاجتماع، شارك رئيس هيئة الاعتماد والرقابة الصحية والوفد المرافق له، بجولة ميدانية بالمنشآت الصحية التابعة لهيئة لرعاية الصحية، والتي شملت المجمع الطبي بالسويس، إلى جانب تفقد المستشفى الجامعي والعيادات الخارجية التابعة له والتي تشمل عيادات لمختلف التخصصات الطبية وخلال اجتماعه بفريق العمل بفرع السويس، ناقش الدكتور أحمد طه خطة الفرع لتأهيل المنشآت الطبية بالمحافظة وفقا لمعايير الجودة الصادرة عن الهيئة للتسجيل والاعتماد بشبكة الهيئة، مشدداً على اهمية التعاون مع كافة مقدمي الخدمات الصحية لتقديم ما يلزم من دعم فني لتطبيق المعايير، مع ضرورة نشر الوعي بثقافة الجودة على أوسع نطاق وما يحققه الحصول على اعتماد GAHAR من توفير للتكلفة ومنع الهدر لموارد المنشأة فضلاً عن ضمان سلامة المرضى والأطقم الطبية وكذلك أمان وسلامة المنشآت الصحية من خلال ندوات التوعية الجماهيرية بمنظومة التأمين الشامل بالتعاون مع الهيئة العامة للرعاية الصحية والهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل

— حضر الإجتماع، الدكتور حسام أبو ساطي، المدير التنفيذي للهيئة، والدكتور سعيد محمود، مستشار الهيئة لشئون الفروع، والدكتور اسلام الفقي، مدير فرع الاعتماد و

قد يعجبك ايضا
تعليقات