القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

محافظ أسيوط يترأس إجتماع اللجنة التنسيقية لبرنامج “أسرة” واجتماع المجلس الاقليمى للسكان بالمحافظة

211

سميحة مصطفى أمين 
ترأس اللواء عصام سعد محافظ أسيوط اجتماع اللجنة التنسيقية لبرنامج “أسرة” والذي يجرى تنفيذه بالمحافظة بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان ممثلة في قطاع السكان وتنظيم الأسرة وشركة باثفيندر مصر وبتمويل من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية كما شهد استعراض مؤشرات السكان بالمحافظة للمجلس الاقليمي للسكان في إطار دعم القيادة السياسية لصحة وتنمية الأسرة وذلك بحضور فريق عمل برنامج أسرة الدكتور خالد عاطف مدير عام التخطيط السكاني ممثلا لقطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة والدكتور محمد أبونار رئيس فريق عمل برنامج أسرة والممثل الاقليمي لشركة باثفايندر بمصر والشرق الأوسط والمهندس ماجد يوسف رئيس فريق عمل الأعمال الميدانية لبرنامج أسرة والدكتورة سحر السنباطي مدير الأعمال الميدانية وعلاقات المحافظات لبرنامج أسرة.
وبحضور المهندس عمرو عبدالعال نائب المحافظ واللواء علاء بدران سكرتير عام المحافظة والمحاسب عدلي أبوعقيل سكرتير عام مساعد المحافظة والنواب اللواء عصام العمدة وحمادة زهير فولي والدكتور ناصر عثمان وأحمد حسين جودة والعميد علاء خيرالله ونجلاء العسيلى وصفاء عيادة أعضاء مجلس النواب.
كما حضر الاجتماع الدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة والسكان والدكتور عاصم قبيصي وكيل وزارة الأوقاف والقس عاموس بسطا ممثل الكنيسة الارثوذوكسية محمد عبده بخيت مقرر المجلس الاقليمي للسكان بالمحافظة وفتحي صلاح مدير وحدة السكان بالمحافظة وممثلي وزارة الصحة والسكان والقيادات التنفيذية والدينية والشعبية وبعض مؤسسات المجتمع المدني.
حيث بدأ الاجتماع بترحيب الوزير المحافظ بكافة الحضور ثم التقديم ونبذة عن برنامج “أسرة” للدكتور خالد عاطف ممثل قطاع السكان وتنظيم الأسرة موجهًا لمحافظ أسيوط لتعاونه ودعمه لتنفيذ البرنامج بالمحافظة.
ورحب محافظ أسيوط – خلال كلمته – بمسئولي وزارة الصحة والسكان وشركة باثفايندر مصر وأعضاء مجلس النواب وكافة الحضور من الجهات الشريكة لافتًا إلى أن برنامج “أسرة” والذي يجري تنفيذه بالمحافظة يمثل قوة داعمة وفرصة ذهبية للتكامل والتناغم مع كافة مشروعات التنمية بالمحافظة للأرتقاء بمستوى معيشة وحياة الأسر ومواجهة المعتقدات والسلوكيات التي تقف عائقًا أمام مسار قاطرة التنمية كزواج الأطفال والتسرب من التعليم والعزوة وانجاب الذكور تلك السلوكيات التي تسلب الطفولة حقوقها وتعرض الأسر لأمراض مجتمعية مزمنة تحول دون الارتقاء بجودة حياتهم مناشدًا كافة الجهات ومؤسسات المجتمع المدني للتكاتف والتعاون لتنفيذ برامج الدولة للحد من الزيادة السكانية وتحقيق حياة أفضل للمواطنين مع التأكيد على أهمية التنسيق والتكامل مع المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية الذي اطلقه الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ليساهم في تحقيق الاستراتيجية القومية للسكان مع التركيز في جميع مراحل البرنامج على تأهيل وتجهيز الشركاء المحليين لتكرار التدخلات الرئيسية الناجحة في البرنامج وتوسيع نطاقها الجغرافي مشيرًا إلى أهمية الدور الإعلامي في تنفيذ البرنامج ودعم جهود مواجهة الزيادة السكانية.
واستعرض الدكتور محمد أبو نار محاور عمل برنامج “أسرة” والتي تمثلت في ضبط النمو السكاني ودعم الشباب وتمكين المرأة فضلًا عن أماكن عمل المشروع بالمحافظة والتي تم اختيارها وفقًا لمؤشرات تنموية صحيًا واقتصاديًا واجتماعيًا وسيتم تنفيذ البرنامج على مدار ثلاثة أعوام في كلًا من إدارتي أبو تيج وديروط وعدد ١١وحدة صحية ضمن المبادرة الرئاسية لتطوير الوحدات الصحية ليصبح إجمالي عدد الوحدات التي سيعمل بها برنامج أسرة بمحافظة أسيوط ٥٥ وحدة صحية مضيفًا أن برنامج أسرة سوف يتبنى منهجيات حديثة في التنفيذ تتضمن التغيير الاجتماعي والسلوكي نحو جودة حياة صحية مع التأكيد على تبني التحول الرقمي في جميع التدخلات بالإضافة إلى مجابهة التغيرات المناخية كما وجه الشكر لمحافظ أسيوط لدعمه الكامل ومساندته ورعايته إطلاق برنامج أسرة بالمحافظة وتسهيل الاجراءات للبدء في تنفيذ البرنامج بالتنسيق والتعاون مع كافة الجهات الشريكة.
كما استعرض المهندس ماجد سيد الأنشطة الحالية والخطة المستقبلية لبرنامج “أسرة” والتي تم تنفيذها بالمحافظة والتي تتضمن أليات للمتابعة والتقييم تهدف إلى قياس واقعي للتقدم المحرز مؤكدًا على أهمية البرنامج في تشجيع قادة المجتمع المحلي لدعم الأنشطة التوعوية المقدمة للمراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و19 عامًا والشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و29 عاما والأزواج مع تنفيذ أنشطة مصممة خصيصًا لهذة الفئات العمرية والشراكة والتشبيك مع كافة الجهات الشريكة كوزارة التضامن الأجتماعي والمجالس القومية المتخصصة ووزارات الشباب والرياضة والتربية والتعليم والتعليم العالي والتنمية المحلية والأوقاف والأزهر الشريف والكنيسة لتصحيح المفاهيم والمعتقدات الدينية المغلوطة والتي تؤثر على القرارات الإنجابية للمجتمع مستعرضًا الدور الاعلامي في تنفيذ البرنامج ودوره الهام في مواجهة الزيادة السكانية مستعرضًا الأنشطة والفعاليات التي تم تنفيذها فور اطلاق البرنامج بالمحافظة بالإضافة إلى الخطوات المستقبلية التي سيجري تنفيذها وفقًا للخطة الزمنية للبرنامج منها تدخلات تنفيذ دورات تدريب المدربين من مديرية الصحة والسكان وغيرهم من المسؤولين المعنيين على مستوى المحافظة والإدارات الصحية وتدريب المدربين وبناء قدرات فرق الإشراف بالمحافظة وتنفيذ وإدارة حملات التوعية وتغيير السلوك المحلية وتدريب فرق الإشراف على مهارات الإشراف التيسيري وتوسيع نطاق أنشطة برنامج أسرة وتكرارها بالإدارات الأخرى التي لا يعمل بها البرنامج فضلًا عن تعزيز دور الرائدات الريفيات ونوادي المرأة التابعة للوحدة الصحية لنشر رسائل تغيير السلوك المتعلقة بتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية والعنف القائم على النوع الاجتماعي للنساء والرجال وسوف يعمل البرنامج على توفير فرق متنقلة لحل مشكلة العيادات التي تعاني من نقص في الأطباء والطبيبات وتدعيم دور أطباء وصيادلة القطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية في تقديم خدمات تنظيم الأسرة والتوعية المجتمعية.
وتم خلال الاجتماع استعراض دور مديرية الصحة والسكان بالمحافظة والذى قدمه الدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة والذى تحدث عن مراحل العمل بالبرنامج والتداخلات التى تم تنفيذها بالمديرية وأبرز الانجازات التي تم تحقيقها وبعض المعوقات التي واجهت فريق العمل وطرق التغلب عليها وتذليل العقبات.
كما استعرض مقرر المجلس الاقليمى للسكان بالمحافظة بعض المؤشرات السكانية بالمحافظة والبرامج التي يجري تنفيذها بالتنسيق مع كافة الجهات وتفعيل دور لجان السكان بمديريات الخدمات والمراكز والقرى بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية فضلا عن إلزام الجهات الشريكة بالخطة التنفيذية بإرسالها لفرع المجلس القومي للسكان ،كما تم استعراض بعض جهود مديرية الشباب والرياضة وبعض مديريات الخدمات في مواجهة الزيادة السكانية وتنفيذ برامج التوعية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات