العالم بين يديك

المرأة الأسطورية التي جمعت بين الجمال والجاذبية والذكاء

38

وفاء خروبة 

نشأت كليوباترا ( السابعة) في الإسكندرية (٦٩ق.م_٣٠ق.م) وهي آخر ملكه لسلالة البطالمة ( أصول يونانيه مقدونيه) ، وتولت حكم مصر سنة ٥١ق.م بعد وفاة والدها بطليموس الثاني عشر مع أخيها بطليموس الثالث عشر وعمرها ١٨ عام 

اشتهرت كليوباترا بالذكاء والدهاء والفطنة والطموح والجاذبية وإجادتها للعديد من اللغات، واستطاعت أن تحوذ على قلب رجلين من أقوى الأباطرة الرومان في ذلك الوقت يوليوس قيصر، وماركوس أنطونيوس 

كانت مصر في فترات من عهدها دولة مزدهرة حيث تمكنت من بسط الاستقرار والسلام في البلاد ومكافحة الفساد وفتح مخازن الحبوب لشعبها أثناء فترات المجاعات ورفعت الضرائب عنهم.

كانت دائمة النزاع مع أخيها بطليموس الثالث عشر والذي إنتهى بطردها من مصر وكانت مصر في ذلك الوقت تحت الحمايه الرومانية حاولت الرجوع مره أخرى من خلال التقرب لوالي روما “يوليوس قيصر” الذي ساعدها في تحقيق غايتها وتغلبت على أخيها بطليموس الثالث عشر الذي غرق في نهاية المعركه وحكمت مصر مرة اخرى 

أحبت كليوباترا يوليوس قيصر وأنجبت منه ابنها “قيصرون” وذهبت معه للعيش في روما وبعد اغتياله عادت إلى الإسكندرية.

، بعد وفاة يوليوس قيصر تولى أنطونيوس حكم روما وقد وقع في حب كليوباترا وتزوجها وانجب منها ٣ أبناء، وقد أعلن أن “قيصرون” إبن كليوبترا وريث شرعي لقيصر وأعطاها لقب ” ملكة الملوك” مما أثار غضب الرومان 

خافت روما من نقل الإمبراطورية الرومانية إلى الاسكندرية فقام اكتافيوس بالحرب على مصر ضد أنطونيوس وكليوبترا وهزمهم في معركة اكتيوم سنة ٣١ق.م وأدي ذلك إلى إنتحار أنطونيوس 

عندما سمعت كليوباترا بالخبر انتحرت حيث لدغت نفسها بأفعي كوبرا

وبذلك إنتهى عصر البطالمة في مصر

تعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: