القاهرية
العالم بين يديك

صحابة رسول الله صل الله عليه وسلم بمصر

0 807

د/ احمد علي

مصر التي حباها الله بالخيرات وخصها كاكثر البلدان ذكرا في القرآن الكريم والتي زارها الكثير من الانبياء , قدم اليها وعاش بها الكثير من صحابة رسول الله صل الله عليه وسلم والتي لا يعلم الكثيرون عن ذلك فاليوم نذكر لكم بعض الصحابة الذين قدموا الي مصر

ذكر أهل العلم والمعرفة والرواية أنه دخل مصر في فتحها ممن صحب رسول الله صل الله عليه وسلم مائة رجل .

وقال يزيد بن أبي حبيب : وقف على إقامة قبلة المسجد الجامع ثمانون رجلا من أصحاب رسول الله صل الله عليه وسلم. منهم

الزبير بن العوام  ( ابن عمة رسول الله صل الله عليه وسلم واحد العشر المبشرين بالجنة )

والمِقْداد بن الأسود ( المقداد بن الأسود: وليس الأسود أباه، وإنما تبناه الأسود بن عبد يغوث وهو صغير، فعرف به؛ واسم أبيه عمرو بن ثعلبة الكندى. شهد فتح مصر، ومات سنة ٣٣ هـ. في خلافة عثمان )،

وعُبادة بن الصامت (عبادة بن الصامت بن قيس الخزرجى أبو الوليد: شهد بدرا والمشاهد كلها بعد بدر، كما شهد فتح مصر، ومات بفلسطين سنة ٣٤ هـ.).

وأبو الدرداء (أبو الدرداء: هو عويمر بن عامر – ويقال: ابن مالك: الأنصارى الخزرجى. أسلم يوم بدر، وشهد فتح مصر. مات سنة ٣٢ هـ. )،

وفَضَالة بن عبيد (فضالة بن عبيد بن قيس الأنصارى أبو محمد: ولي قضاء دمشق لمعاوية وشهد فتح مصر مات سنة ٥٣ هـ )،

وعقبة بن عامر وأبو ذر (أبو ذر الغفارى جندب بن جنادة. شهد فتح مصر، واختط بها، وقد سكن مصر مدة مات سنة ٣٢ هـ )

ومَحْمِيَّة بن جَزْء (محمية بن جزء الزبيدى: كان قديم الإسلام، وعامل رسول الله – صلى الله عليه وسلم – على الأخماس، وقيل إنه شهد بدرا، وقيل شهد فتح مصر)

، ونُبيه بن صُؤاب (ونبيه، هو نبيه بن صؤاب – بضم المهملة بعدها همزة – الجُهَنيّ، شهد فتح مصر، وكان أحد الأربعة الذين أقاموا قبلة الجامع)،

ورافع بن مالك، وربيعة بن شُرَحْبِيل بن حَسَنَة (ربيعة بن شرحبيل بن حسنة: شهد فتح مصر. ويقال: إن عمرو بن العاص كان يستعمله على بعض العمل)،

وسعد بن أبي وقاص (سعد بن أبي وقاص: أحد العشرة، فارس الإِسلام، شهد فتح مصر، ووردها رسولا من قبل عثمان. مات سنة ٥٥ هـ )

وعمرو ابن علقمة،

وعبد الله بن عمرو بن العاص ،

وعبد الله بن عمر بن الخطاب

وخارجة بن حُذَافَة (خارجة بن حذافة بن غانم بن عامر. أحد الفرسان، قيل: كان يعد بألف فارس، وهو من مُسلِمة الفتح، شهد مع عمرو بن العاص فتح مصر، واختط بها. قتله الخارجي الذي انتدب لقتل عَمرو، وهو يظنه عَمرا، وقال: أردت عَمْرًا وأراد الله خارجة.)،

وعبد الله بن سعد بن أَبِي سَرْح (عبد الله بن سعد، أسلم قديما، وكتب لرسول الله – صلى الله عليه وسلم – الوحى. شهد فتح مصر واختط بها، وولاه عثمان بن عفان مصر بعد عمرو بن العاص، مات سنة ٣٦ هـ. )

وأبو رافع مولى رسول الله صل الله عليه وسلم (أبو رافع، اسمه أسلم، وقيل: إبراهيم، وقيل: صالح، شهد فتح مصر، واختط بها)،

ومحمد بن مَسْلَمة (محمد بن مسلمة فيمن دخل مصر من الصحابة فقال: قدم مصر رسولا من عمر إلى عمرو بن العاص يقاسمه ماله. توفي سنة ٤٣ هـ )،

ومَسْلَمة بن مُخَلَّد (شهد فتح مصر واختط بها. وولي إمرة مصر، وهو أول من جمعت له مصر والمغرب وذلك في خلافة معاوية، مات بمصر سنة ٦٢ هـ)،

وأبو أيوب (أبو أيوب الأنصاري: خالد بن زيد بن كليب، حضر العقبة وبدرا والمشاهد كلها.
شهد فتح مصر، وغزاها بحرا، مات بالقسططنية غازيا مع يزيد بن معاوية سنة ٥٢ هـ )

ورويفع بن ثابت (رويفع بن ثابت بن السكن الأنصارى. نزل مصر، وولاه معاوية على طرابلس سنة ٤٦ هـ، فغزا إفريقية. توفى سنة ٥٦ هـ )،

وهُبَيْب بن مُغْفِل (شهد فتح مصر، واختط بها، وإليه ينسب وادي هبيب؛ لأنه كان اعتزل في فتنة عثمان هناك، وتوفى به )،

وكعب بن ضِنّة (شهد فتح مصر واختط بها، ويقال إنه ولي القضاء بها)،

ومعاوية بن حُدَيج (هو معاوية بن حديج – بمهملة ثم جيم مصغرا – شهد فتح مصر، وهو الوافد على عمر بفتح الإسكندرية، مات سنة ٥٢ هـ.)،

وعمار بن ياسر،

وعمرو بن العاص،

وأبو هريرة وغيرهم   رضي الله عنهم جميعا

وصنفناهم بطريقة اخري للتسهيل علي القارئ

منهم ستة ممن حكموا مصر وهم

عمرو بن العاص (مرتين 21 – 24 هـ-38-43 هـ)،

عبدالله بن سعد بن أبى سرح (25–35هـ)،

محمد بن أبى حذيفة (35هـ-10 أشهر)،

قيس بن سعد(37هـ – 4 أشهر)،

عقبة بن عامر(مرتين 35 هـ – 45 يومًا، ثم 44 هـ- عامين و3 أشهر)،

مسلم بن مخلد (47- 62 هـ).

ومن الخلفاء

معاوية بن أبى سفيان(41 – 62 هـ) جاء بحرًا للإسكندرية 34 هـ لمعركة ذات الصوارى وقد يكون زار الاسكندرية وجاء بعد عامين بقواته برًا إلى سلمنت – بلبيس ليأخذ قتلة عثمان إلى الشام ويقتلهم هناك،

عبد الله بن الزبير (63- 73 هـ) جاء فى الفتح مع والده وتردد على الفسطاط  والإسكندرية لمتابعة أملاكهم من الغنائم وشارك فى معركة الصوارى

ومن القادة

خارجة بن حذافة (الشرطة)،

أبرهة بن شرحبيل (هجوم حصن الفرما)،

لقيط بن عدى (كمين أم دنين- باب الحديد)،

مالك بن أبى سلسلة (أول من صعد حصن بابليون من الجانب الآخر للزبير بن العوام)،

علاوة على أربعة قادوا البحرية وهم

علقمة بن يزيد المرادى، كريب بن أبى أبرهة، خالد بن ثابت بن ظاعن،علقمة بن جنادة.

ومن أشهر صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم فى مصر 

حاطب بن أبى بلتعة والمغيرة بن شعبة 7 هـ

ثم عبادة بن الصامت،

الزبير بن العوام،

المقداد بن الأسود،

سعد بن أبى وقاص،

عمار بن ياسر،

محمد بن مسلمة،

أبو أيوب الأنصارى،

أبو الدرداء،

أبو هريرة،

أبوذر الغفارى،

ومن سفراء النبى– عبدالله بن حذافة- دحية الكلبى (كان جبريل ينزل على صورته)،

ومن عماله على الصدقات

محمية بن جزء،  معيقب بن أبى فاطمة الدوسى

ومن أبناء الصحابة

عبدالله بن عمرو بن العاص،

عبدالرحمن بن أبى بكر الصديق،

عبدالله وعبد الرحمن ابنا عمر بن الخطاب،

وصحابيات، جليلات وهن

أم زكريا بن جهم، ريطه زوجة ابن العاص،

أم ذر زوجة أبى ذر الغفارى،

فاضلة الأنصارية زوجة عبد الله بن أنيس،

سودة بنت أبى ضبيس الجهنية جاءت مع والدها.

 ومن الصحابة ايضا قيسبة بن كلثوم الذى تبرع ببستان غنائمه لبناء مسجد عمرو بن العاص،

نبيه بن صواب أول من حدد القبلة فى مصر،

أبو أمية المعافرى أول من رتل القرآن فى مصر،

يزيد بن بن الجراح شقيق أبو عبيدة بن الجراح تزوج مصرية نصرانية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: