القاهرية
العالم بين يديك

عروسة المولد حكاية تتوارثها الاجيال

0 139

كتب /احمد حشيش
عروسة المولد”، تعتبر من المظاهر والعادات التى توارثتها الأجيال، جيلا بعد جيل، بدايتها كانت في العصر الفاطمي، استمرت وتطورت حتى يومنا هذا، تٌعد تراث شعبي حافظ عليه المصريون رغم هذا الكم الهائل من التطور إلا أنهما مازالا محتفظان برونقهما في الاحتفال بالمولد النبوى الشريف.

 

بداية العروسة
“عروسة المولد” بدأ ظهورها منذ عهد الحاكم بأمر الله الفاطمي، الذي كان يصطحب إحدى زوجاته للخروج في مولد النبي “صلى الله عليه وسلم” وهي ترتدي أجمل الثياب ومتزينة، كانت ترتدي فستانًا ناصع البياض، وتاجا من الياسمين فوق رأسها، حتى لمعت الفكرة عند صناع الحلوى، بصناعة عروسة من الحلوى على شكل زوجة الحاكم وتزينها.

 

لم تكن عروسة المولد فقط، إنما ظهر أيضا الحصان، حتى يكون للفتيان، والعروسة للفتيات، فكانت صناعة الحصان الذي يمتطيه فارس شاهرا سيفه وخلفه علم يتغير بتغير الدولة الإسلامية، من الحلوى أيضًا، وهو كان يعبر عن شخص الحاكم بأمر الله، فالحصان يعد على مر العصور رمز الفروسية والرجولة والشجاعة، حيث كانت هذه القيم تزرع داخل الأطفال منذ الصغر.

 

أمر الخليفة الحاكم “بأمر الله” بمنع الزواج إلا في المولد النبوى، لذا كان يعتبر موسم الزواج والمناسبات السعيدة، ولذلك أبدع صناع الحلوى في صناعة العرائس وتغطيتها بأجمل الثياب والفساتين البيضاء، وأصبحت العروسة الحلاوة ليس احتفالًا بالمولد النبوي فقط، ولكن كانت احتفالا بموسم الزواج أيضا، وكانت تقدم كهدايا من العريس لعروسته، واستمرت هذه العادة حتى اليوم على الرغم من الثقافات الجديدة التي طرأت على المجتمع المصرى.

 

تنوعت أشكال وأحجام “عروسة المولد” على مر سنوات طويلة، منذ أن ظهرت للمرة الأولى فى عهد الخليفة الفاطمى الحاكم بأمر الله، على حسب العديد من الروايات التاريخية، فنجدها تأخذ الشكل الخشبى، أو على شكل العرائس الشهيرة، فتطور شكلها من العروسة الحلاوة، لأشكال متنوعة مواكبة للعصر الذى نعيشه، منها العروسة المحجبة، والهندية، والعروسة الكروشيه، وغيرها المصممة على شكل العرائس المعروفة فى العالم، مثل (موانا، وروبنزل، وسندريلا، وغيرها من الأشكال).

الهاند ميد

هناك من يقوم بتصميم عرائس المولد فى المنزل كهوايه، لجلب الفرحة للأبناء والأحفاد، فتقول الحاجة إيمان محمد أنها قامت بشراء بعض الأدوات التى تساعدها فى تصميم عروسة المولد، لإسعاد أحفادها، تقوم بعملها عن طريق قطعة من كرتون الحلويات، يتم وضعها كقاعدة، ويتم وضع العروسة البلاستيك على الكرتونة، بلزقها عليها، وبعد ذلك يتم وضع قماش ملون على بشكل منفوش، وبعدها يتم وضع لمسات التزيين بوضع حلى وطرحة وغيرها من الإكسسوارات.

وأضافت أنها صممت أيضا عروسة المولد باستخدام ورق الفوم الملون اللامع، وقصه على حجم العروسة البلاستيك المستخدمة، وووضعه بشكل متناسق، وتزيينها بالطرحة الشيفون، والحلى والإكسسوارات المناسبة.

 

أكدت الحاجة إيمان قائلة: ” بحس بفرحة شديدة وأنا بصمم تلك العرائس، لأنها تسعد أحفادى، خاصة وهم يشاركونى فى عملها، وكمان بكون فرحانة وأنا بشتغل الهاند ميد لأنه شغل فى فن، وأنا من زمان بحب أعمل الشغل ده، وبعمله عشان أفرح بنتى وأحفادى”.

العروسة الخشب

أيضا من الأشكال الجديدة التى لاقت إقبال هذا العام، العروسة الخشب، ويوضع اسم الشخص عليها، يوجد عروسة مولد مجسمة وبها أنوار، وبها مميزات متنوعة، ويوجد حصان مجسم أيضا، ويُكتب عليه اسم الطفل، وهو ما يسعد الأطفال والكبار.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: