أَبُو رافع المصرى رضى الله عنه مولى النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

0 112

‏بقلم حسن محمود الشريف
‏أَبُو رافع المصرى رضى الله عنه
مولى النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ،
‏واختلف فِي اسمه، فقيل: إِبْرَاهِيم.
وقيل أسلم. وقيل هرمز. وقيل: ثابت، كَانَ قبطيًا من مصر .
وكَانَ للعباس عم رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فوهبه لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فلما أسلم العباس بشر أَبُو رافع رسول الله صلى الله عليه وسلم بإسلام العباس رضي الله عنه فأعتقه النبي صلى الله عليه وسلم ،
‏أسلمَ ابو رافع رضى الله عنه قبل بَدْر ولم يشهدها، لأنه كان مُقيمًا بمكّة، وكان إسلامه بمكة مع إسلام أم الفضل رضى الله عنها زوج العباس عم النبي محمد صلى الله عليه وسلم، فكتموا إسلامهم، فلمّا كان بعد غزوت بدرٍ هاجر أبو رافع إلى المدينة، وأقام مع رسول الله، وشهد أبو رافع أحدًا، والخندق، وكان على ثقل النبي صلى الله عليه وسلم، وما بعدهما من المشاهد.
وتوفي أَبُو رافع فِي خلافة عُثْمَان بْن عفان، وقيل: فِي خلافة علي رضي اللَّه عنه، وَهُوَ الصواب إن شاء للَّه تعالى.
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: