الأم والأب يُرضعان الصغار

0 184

كتب :محمد أحمد

في العادي نجد الام ترضع الصغار ولكن نجد الاب أيضاً يرضع أولاده بلبن العصفور أو حليب الحوصلة هو إفرازات شبه لبنية تُفرز من حواصل بعض الطيور لتغذية صغارها. تحدث عملية التغذية عند الطيور مثل الحمام وطائر النحام أو غيرها.

هل للطيور لبن؟

فنجد أن اللبن أو الحليب المعروف لنا هو مصدره فقط الثدييات علي أختلاف أنواعها وهي التي لديها القدرة علي إفراز هذه المادة لذلك الطيور ليست من الثدييات باستثناء الخفاش ولكن يوجد لبعض الطيور لديها لبن وهذا غير المعتاد وذلك بسبب تشابه التركيب الأجهزة الداخلية للحيوانات والطيور مع الإنسان .

سبب وجود اللبن ولماذا يطلق عليه لبن؟

وجد أنه في زمن حضانة البيض يتحور النسيج الداخلي لحويصلة الطائر مكونا مادة دهنية فيزداد سمك الغشاء المبطن لهذه الحويصلة فيبلغ في “الأناث” مليمترا ونصف، وفي “الذكور” ثلاثة مليمترات.

فتتكون مادة تتشابه في التركيب الكيميائي مع الحليب العادي ويختلف في التركيب الفيزيائي لأنه لا يكون علي صورة سائلة يوجد علي هيئة مادة شبه صلبة علي صورة فتات أبيض هش سريع التكسر شبيه بفتات الجبن الأبيض او الأصفر الباهت يحتوي في تركيبه علي مادة عالية التركيز من البروتينات والدهون ، وسكر اللاكتوز، والمستخدمة في تغذية صغارها وهي تتشابه في التركيب مع لبن الأبقار والجاموس.

نجد هرمون “البرولاكتين” في أنثى الطيور، وهو الذي يدفعها للرقود على البيض لحين ميعاد الفقس بعد وضع البيض، لذلك فهو يعرف بهرمون الأمومة وبعد ذلك يبدأ إنتاج لبن الحوصلة قبل بضعة أيام من فقس البيض وغالبا ما قد يقوم كل من الذكر والإنثي في إطعام الصغار

تكوين اللبن :

من 75% من الماء، و12.5% من البروتينات، و8.5% من الدهون، و4% من المواد المعدنية الأزوتية ومواد مضادة للأكسدة وعوامل تعزيز بعض أنواع البكتيريا.

مثل: سكر اللاكتوز، ومادة الكازينزجين البروتينية بالإضافة إلى الدهون المرطبة.

طريقة الإطعام :

بإرضاع صغارها عن طريق مرور اللبن من الحوصلة الأبوين إلى فم الطائر ومن ثمّ يقوم الطائر بإرضاع صغيره.

يبدأ إنتاج اللبن داخل حوصلة الطائر قبل يوم أو يومين فقط من فقس البيض ينقطع الكيس الذي يحتوي علي الطعام لذلك يكون قادرين على تزويد الصغار بالمادة اللبنية ويتم تغذية عن طريق لبن الحوصلة النقي خلال الأسبوع الأول من عمرها لانها تساعد الطيور الصغيرة على سرعة الهضم عند تناوله وذلك لان الجهاز الهضمي للصغار في بداية رحلة حياتهم يكون ما زال تحت التكوين ,فلذلك يحتاج الى اللبن حتى يكون سهل عليه هضمة. والرضاعة لدى الطيور عن طريق البرولاكتين وهو نفس الهرمون المسبب للرضاعة لدى الثديات.

لماذا يمتنع الأبوين عن الأكل؟

تمتنع الطيور عن الأكل قبل يومين حتى يتكون اللبن ولا يوجد طعام داخل الحوصلة يصعب هضمه عند الصغار . بعد مرور عدة أيام ويشتد عود الصغير، تبدأ الطيور بالأكل، وإطعام الصغير بعض الطعام اللين والحشرات الصغيرة التي يسهل مضغها.

فوائده :

يستخدم في العلاجات المنزلية في تفتيح البشرة وإزالة جميع مشاكل البشرة وتوحيد لونها.

وهو يزيد نعومة البشرة ونضارتها فتصبح كبشرة الأطفال أكثر بهجة وإشراقاً عن طريق عمل أقنعة لبن العصفور لأنها تمد البشرة بالبروتينات اللازمة مثل “الكازينزجين” ، و الدهون التي تعطي البشرة كفايتها من الترطيب لمحاربة جفاف البشرة.

يقوم لبن العصفور بفضل المواد والعناصر الموجودة فيه بعمل تقشير كيميائي لطيف على البشرة ويؤدي ذلك إلى التخلص من الطبقة الأولى على البشرة وهي طبقة الجلد الميت ومع تكرار الاستخدام فيساعد هذا على توحيد لون البشرة.

يخلص الجسم من السموم والميكروبات ويعطيه الحرارة والطاقة.

اكتشف العلماء أن لبن العصفور خالٍ تمامًا من السكريات مما يجعله قليل السعرات الحرارية.

أكد الأطباء على أن لبن العصفور يساعد في التخلص من الإرهاق الموسمي، كما يساعد على التخلص من السموم والميكروبات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: