وزيرة البيئة تواصل سلسلة إجتماعاتها إستعداداً لمؤتمر المناخ COP27

0 40

عادل النمر

عقدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة والمنسق الوزارى ومبعوث مؤتمر المناخ cop27 إجتماعاً ثنائيا مع السيد جون كيرى المبعوث الرئاسى الأمريكى للمناخ لمناقشة المخرجات المتوقعة من مؤتمر المناخ COP27 الذى تستضيفه مصر نوفمبر القادم بمدينة شرم الشيخ ، وذلك بحضور السفير محمد نصر من وزارة الخارجية.

وأكدت د. ياسمين فؤاد وزيرة البيئة خلال الإجتماع على أهمية إستمرار دعم الجانب الامريكى للبرنامج المصرى الخاص بربط الطاقة والمياة والغذاء “نُوفى” للوصول إلى التمويل اللازم لتحقيق هذا البرنامج .

وأوضحت الوزيرة أن الإجتماع ناقش المخرجات المتوقعة من مؤتمر المناخ القادم فيما يخص موضوعات التخفيف والتكيف والخسائر والأضرار وكيفية الخروج من هذا المؤتمر بمخرجات فعلية كونه مؤتمراً للتنفيذ، مشددةً على ضرورة وفاء الدول المتقدمة بتعهداتها والتزاماتها ، والعمل على مضاعفة تمويل التكيف ، وان يكون ذلك منعكس حالياً فى الصناديق الدولية مثل صندوف المناخ الأخضر وصندوق التكيف، مؤكدةً على ضرورة وضع الدول المتقدمة التمويل اللازم فى تلك الصناديق قبل مؤتمر المناخ القادم.

فيما يخص الألية الخاصة بالخسائر والأضرار ، أكدت الوزيرة على ضرورة تفعيل الشبكة الخاصة “بسان دييجو” فى إطار مؤتمر المناخ لتلبية الإحتياجات الخاصة بالدول النامية ، مشيرة إلى أنه فيما يخص التخفيف أكدت الوزيرة على ضرورة الخروج ببرنامج خاص بالتخفيف للإبقاء على درجة حرارة الأرض ١.٥ درجة مئوية ، وفقاً لتوصيات ومخرجات مؤتمر جلاسكو cop26.

وأشادت الدكتورة ياسمين فؤاد بقيام مجموعة من الدول بالإنتهاء من تحديث خطط مساهماتها الوطنية قبل مؤتمر المناخ القادم cop27 ، كدولة الهند ، وذلك وفقاً لتوصيات مؤتمر جلاسكو ، وقد حثت باقى الدول الأعضاء على تقديم خططهم الطموحة للمساهمات الوطنية ، مؤكدةً على ضرورة وجود آليات لتمويل هذه الخطط توفرها الدول المتقدمة ، من خلال الوفاء بتعهداتها ووضع التمويل اللازم فى الصناديق الخاصة بالتغيرات المناخية قبل مؤتمر المناخ القادم ، لضمان إستمرار بناء الثقة بين الدول النامية والمتقدمة.

وأكد السيد جون كيرى المبعوث الرئاسى الأمريكى للمناخ، على أهمية دفع وتيرة العمل المناخى فى مؤتمر cop27، ليكون مؤتمر للتنفيذ رغم التحديات العالمية الحالية، وكذلك أكد على أهمية المضى قدما فى تنفيذ التوصيات التى خرج بها مؤتمر جلاسجو، وقيام الدول برفع الطموح لخفض الانبعاثات.

وقد توافق كيرى مع وزيرة البيئة المصرية ومبعوث المؤتمر على أهمية موضوعات التكيف، خاصة للدول النامية والقارة الأفريقية، مؤكدا أن هناك مجهودات تتم بين الجانب المصرى والجانب الأمريكى لاطلاق مبادرة للتكيف على هامش مؤتمر المناخ cop27.

وأضاف جون كيرى أنه قام بالتنسيق مع الدول المختلفة والمنظمات الدولية كالبنك الاوروبى لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD) ؛ لتنفيذ البرنامج الطموح لمصر الخاص بزيادة ١٠جيجا وات من الطاقة الجديدة والمتجددة وربط ذلك بقضية الغذاء والمياة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: