القاهرية
العالم بين يديك

وزير الشباب والرياضة يشهد ختام أول بطولة محلية كبر للرياضات الإلكترونية للعبة FREE FIRE في مصر

0 25

 

متابعة:نيرة علي

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، عقب عودته من الجولة التفقدية بالفيوم، ختام أول بطولة محلية كبرى للرياضات الإلكترونية للعبة FREE FIRE في مصر، تحت شعار “FREE FIRE: The Battle of Egypt “، والتي أقيمت تحت رعاية ودعم وزارة الشباب والرياضة، وبالتعاون مع الاتحاد المصري للرياضات الإلكترونية، وشركة “جارينا”، المطور والناشر العالمي للألعاب الإلكترونية على الإنترنت، وذلك مساء اليوم السبت، بمجمع صالات الدكتور حسن مصطفي بالسادس من أكتوبر.

حضر الختام هانز كورنيادي صالح رئيس شركة Garena للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الدكتورة سونيا عبد الوهاب رئيس الإدارة المركزية للتنمية الرياضة، والدكتور عمرو حداد مساعد الوزير للتنمية الرياضية، اللواء عبد الرحمن شلش مدير مديرية الشباب والرياضة بالجيزة، ومحمود عبد العزيز مدير عام الإدارة العامة للاتحادات النوعية، والدكتورة غادة جمال مدير عام القاعدة الشعبية.

أكد وزير الشباب والرياضة أن تطور صناعة الرياضات الإلكترونية في ضوء التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم بشكل مستمر، ودور ذلك في التأثير على القطاع الاقتصادي، مشيراً إلي أن الرياضات الإلكترونية في مصر تشهد تطوراً كبيراً، مقدماً التهنئة لبعثة منتخب مصر للرياضات الإلكترونية لتتويجها بلقب الدورى العربى الذى أُقيم بالعاصمة السعودية “الرياض”.

وأعرب الدكتور أشرف صبحي عن سعادته بإقامة هذه البطولة، والتي تشهد إقبالاً كبيراً من النشء والشباب، مؤكدًا اهتمام الوزارة البالغ بدعم اتحاد الرياضات الإليكترونية في تنفيذ رؤيته وخططه لنشر الألعاب الإلكترونية على مستوى جميع محافظات الجمهورية، وإقامة مسابقات وبطولات كبرى بالتعاون مع مختلف الشركات المطورة والناشرة للألعاب الإليكترونية في تنظيم كبرى الفعاليات المشتركة.

فيما أعرب هانز كورنيدي صالح، رئيس شركة Garena الشرق الأوسط وأفريقيا ، عن خالص امتنانه لدعم وزارة الشباب والرياضة والاتحاد المصري للرياضات الإلكترونية للبطولة، متمنياً استمرار التعاون بين الوزارة شركة Garena، والإتحاد المصري للرياضات الإليكترونية.

يذكر أن جوائز هذه البطولة تصل قيمتها ٥٠٠ ألف جنيه، منذ إطلاقها يوليو الماضي، حيث تم استقبال أكثر من ١٦٧٠٠ من أفضل ممارسي اللعبة في مصر.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: