الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء خلال الفترة من 27 أغسطس- 2 سبتمبر بالإنفوجراف

0 12

القاهرية

نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريراً شمل إنفوجرافات سلط من خلالها الضوء على الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء، وذلك خلال الفترة من 27 أغسطس حتى 2 سبتمبر 2022، والذي تضمن الموافقة على عدد من القرارات، فضلاً عن الاجتماعات واللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى ما قام به سيادته من أنشطة.

وجاء في التقرير أنه تم إصدار عدد من القرارات، تشمل قراراً بتجديد تعيين المستشار محمد أحمد عبد الوهاب إبراهيم، رئيساً تنفيذياً للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وذلك لمدة عام اعتباراً من 24/8/2022، فضلاً عن الموافقة على اعتماد السعر الاسترشادي للقمح، بحيث يكون سعر الأردب 1000 جنيه، للموسم المقبل “توريدات عام 2023″، وذلك في إطار اهتمام الدولة بدعم المزارعين، وتشجيعاً لهم على زراعة القمح وتوريده.

كما تضمنت القرارات أيضاً الموافقة على تحديد سعر الأرز الأبيض، طبقًا لحكم المادة (10) من قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، الصادر بالقانون رقم (3) لسنة 2005، والتي تنص على أنه “يجوز بقرار من مجلس الوزراء تحديد سعر بيع منتج أساسي أو أكثر لفترة زمنية محددة، وذلك بعد أخذ رأي جهاز حماية المنافسة “.

كما شملت القرارات أيضاً الموافقة على مشروع قرار بشأن العفو عن باقي العقوبة لبعض المحكوم عليهم، بمناسبة الاحتفال بعيد القوات المسلحة، الموافق السادس من أكتوبر عام 2022، إلى جانب الموافقة على مشروع قرار بالترخيص بإصدار عدد من العملات التذكارية غير المتداولة من الفضة فئة الـ 100 جنيه، بمناسبة استضافة مصر للدورة الـ 27 لمؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر المقبل وكذا إصدار طابع تذكاري بهذه المناسبة.

وإلى جانب ما سبق من قرارات، فقد تمت الموافقة على التعاقد مع المستثمر صاحب أحد مصانع إنتاج الأثاث الخشبي، بالمنطقة الصناعية بالمطاهرة شرق النيل بمحافظة المنيا، لاستغلال مساحة 99.79 فدان، في إقامة غابة شجرية تروى من مياه الصرف المعالج، فضلاً عن الموافقة على بيع السيارات والمركبات المتواجدة في ساحات المحافظات، والمنتهية موقفها القانوني ومثبت عدم صلاحيتها وفقاً للتقرير الفني للمركبة، وذلك تنفيذاً للتوجيهات الصادرة حيال تراكم السيارات الكهنة التي تم تجميعها بمقابر السيارات ورغبة الدولة لتجنب تزايد أعداد هذه السيارات دون الاستفادة منها.

واستكمالاً لاستعراض القرارات التي اتخذها السيد رئيس مجلس الوزراء، فوفقاً للتقرير تمت الموافقة على التوجيه لجميع الوزارات بمراعاة الأخذ ببنود النموذج الاسترشادي لاتفاقيات تشجيع وحماية الاستثمار، عند تجديد الاتفاقيات الثنائية لتشجيع وحماية الاستثمار السارية أو إبرام اتفاقيات جديدة، مع الاتفاق على خطوات إجراء برنامج قومي موحد لإجراء دورات تدريبية تخصصية للعاملين بالوزارات والجهات الإدارية والشركات التابعة للدولة القائمين على العملية التعاقدية مع الشركات الأجنبية، لإعداد كوادر قادرة على إدارة العملية التعاقدية باحترافية.

وتشمل القرارات أيضاً، الموافقة على السير في إجراءات التعاقد مع شركة سيمنس الألمانية لتنفيذ حزمة “LOT-3” من مشروع تحسين كفاءة الطاقة الممول من هيئة التعاون الدولي اليابانية “JICA”، في نطاق 3 شركات توزيع كهرباء هي شمال القاهرة، والاسكندرية، وشمال الدلتا، إلى جانب الموافقة على الطلبات المقدمة من شركة ” مصر للهيدروجين الأخضر”، لمساعدتها في إقامة مشروع إنتاج الهيدروجين الأخضر ومشتقاته من الأمونيا الخضراء باستخدام الطاقة المتجددة الذي تم توقيع بروتوكول بشأنه مع صندوق مصر السيادي، حيث وافق المجلس على تخصيص قطعتي أرض بنظام حق الانتفاع؛ الأولى في مجمع “بنبان” للطاقة الشمسية تتناسب مع قدرات 70 ميجاوات من الطاقة الشمسية، والثانية في منطقة خليج السويس تتناسب مع قدرات 205 ميجاوات من طاقة الرياح.

كما تمت الموافقة على مشروع قرار بتخصيص مساحة 32.93 فدان من الأراضة المملوكة للدولة، ناحية كوم أبو راضي، بمركز الواسطى، محافظة بنى سويف، لاستخدامها في إقامة ميناء جاف ومنطقة لوجستية، فضلاً عن الموافقة على اعتماد التسويات التى تمت بمعرفة لجنة الخبراء المشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم ٢٨٧٣ لسنة ٢٠١٥ بجلستها المنعقدة بتاريخ ٢٢ أغسطس ٢٠٢٢ لعدد 37 تسوية.

وعلى صعيد الاجتماعات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أوضح التقرير أنه تم عقد اجتماع مع رئيس الوزراء الياباني، عبر تقنية “فيديو كونفرانس”، حيث أكد أن الدولة المصرية تقدر الدعم المقدم من الجانب الياباني في مشروع “المتحف المصرى الكبير”، داعياً القطاع الخاص الياباني لضخ مزيد من الاستثمارات في مصر للاستفادة من إجراءات تحسين مناخ الاستثمار، وذلك بحضور سفير مصر بتونس، وأعضاء الوفد الرسمي المرافق لرئيس الوزراء.

كما تم عقد اجتماع مع مسئولي شركة “ستيلانتس” العالمية المتخصصة في تصنيع السيارات؛ لاستعراض الدراسات الخاصة بتوسع الأنشطة الصناعية للشركة في مصر خلال المرحلة المقبلة، وذلك بحضور وزير التجارة والصناعة، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ورئيس الهيئة العربية للتصنيع، ورئيس مجلس إدارة مصنع “جيب”، والرئيس التنفيذي لقطاع العمليات للشرق الأوسط وأفريقيا بشركة “ستيلانتس”، والعضو المنتدب لـ “ستيلانتس مصر”، وعضو مجلس إدارة الشركة القابضة المعدنية.

وتضمنت الاجتماعات أيضاً، وفقاً لما أبرزه التقرير، الاجتماع الأسبوعي، حيث تمت مناقشة عدد من الملفات مثل التنسيق بين الحكومة والبنك المركزى بشأن التحرك في عدد من المحاور الاقتصادية، والإجراءات الاستثنائية لتيسير الإفراج عن الواردات، فضلاً عن عقد سيادته اجتماع لمتابعة موقف تنفيذ التكليفات الرئاسية الصادرة بشأن الحزمة العاجلة للإصلاح الاقتصادي، وذلك بحضور وزراء الكهرباء والطاقة المتجددة، والبترول والثروة المعدنية، والتموين والتجارة الداخلية، والعدل، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والتعاون الدولي.

كما شملت اجتماعات السيد رئيس مجلس الوزراء، وفقاً للتقرير، اجتماعاً لمتابعة خطوات تنفيذ حملة ترويجية عالمية لمختلف البرامج والمقاصد السياحية في مصر، وذلك بحضور وزراء الصحة والسكان، والمالية، والطيران المدني، والسياحة والآثار، ورئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، ومسئولي الوزارات والجهات المعنية، فضلاً عن اجتماع مع وزيري المالية، والتجارة والصناعة، حيث أكد أن الحكومة تولي أهمية كبيرة لقطاع الصناعة، وتوفر الدعم الكامل له، مشيراً إلى أن هناك تكليفاً واضحاً بالتنسيق بين الوزارات المعنية لمتابعة توفير مستلزمات الإنتاج للمصانع.

وبشأن الأنشطة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء، فبحسب التقرير، شملت زيارة سيادته إلى تونس على رأس وفد مصري لحضور فعاليات القمة الثامنة لمؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الأفريقية “تيكاد8″، نيابة عن رئيس الجمهورية، والتي عقدت بالعاصمة التونسية على مدار يومي 27 و28 أغسطس الماضي، حيث استقبله رئيس الجمهورية التونسية، ورئيسة الحكومة التونسية لحضور الجلسة الافتتاحية للقمة.

كما شملت الأنشطة أيضاً، إلقاء السيد رئيس مجلس الوزراء كلمة خلال الجلسة العامة الأولى بالقمة الثامنة لمؤتمر طوكيو الدولى للتنمية الأفريقية “تيكاد 8” المنعقدة بتونس حول الموضوعات الاقتصادية، حيث أكد أن اليابان دشنت هذه المنصة تأكيداً لأحقية القارة الأفريقية فى ملكيتها لمساراتها التنموية، وذلك بحضور رئيس جمهورية تونس، ورئيس جمهورية السنغال، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، وعدد من رؤساء الدول والحكومات الأفريقية.
ووفقاً للتقرير، فقد شهد الدكتور مصطفى مدبولي توقيع مذكرة تفاهم بين “الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة”، وشركة “ستيلانتس-Stellantis” العالمية المتخصصة في تصنيع السيارات؛ لتوسيع نطاق التعاون القائم بين الحكومة والشركة خلال الفترة المقبلة، فضلاً عن افتتاح المعرض الرئيسي لسلسلة معارض” أهلا مدارس”، والمقام بصالة جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمدينة نصر، حيث أكد أن الدولة حريصة على تقديم مختلف صور الدعم الممكن من أجل المساهمة في تخفيف العبء عن كاهل الأسر المصرية جراء التداعيات السلبية التى خلفتها الأزمات المتعاقبة على مستوى العالم، وذلك برفقة وزيرى التموين والتجارة الداخلية، والتجارة والصناعة، ومحافظ القاهرة، ورئيس جهاز حماية المستهلك، وعدد من ممثلى الغرف التجارية، ومسئولى الجهات المعنية، كما أدلى سيادته بتصريحات تليفزيونية عقب افتتاح المعرض الرئيسي لسلسلة معارض “أهلا مدارس”، حيث أشار إلى أن زيادة نسبة المكون المحلى وكذا التصنيع المحلي لمختلف المنتجات.

وتتضمن الأنشطة أيضاً إلقاء رئيس مجلس الوزراء كلمة نيابة عن رئيس الجمهورية في الدورة العادية الرابعة للجنة الفنية المتخصصة التابعة للاتحاد الأفريقي حول الخدمة العامة والحكومات المحلية والتنمية الحضرية واللامركزية، المنعقدة بالقاهرة، حيث قال إن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” ستحدث نقلة غير مسبوقة فى حياة ومستوى معيشة القطاع الأكبر من المصريين، معلناً أن الدولة مستعدة لتوفير خبراتها حول آليات تخطيط وتنفيذ مشروعات “حياة كريمة” إلى الأشقاء الأفارقة، إلى جانب تفقد معرض “أيادي مصرية” تحت عنوان “بكل فخر.. صنع في مصر”، على هامش اجتماعات الدورة العادية الرابعة للجنة الفنية المتخصصة التابعة للاتحاد الافريقي حول الخدمة العامة والحكومات المحلية والتنمية الحضرية واللامركزية، حيث قام بجولة في ارجاء المعرض، تعرف خلالها على ما يضمه من منتجات مميزة، والتي صنعت بأيد مصرية. يأتي هذا فيما شهد الدكتور مصطفى مدبولي مراسم توقيع بروتوكول تعاون بشأن التقاضي عن بعد في الدعاوى المدنية بين كل من وزارتي العدل، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث أكد أن هذا البروتوكول يأتي في إطار تنفيذ تكليفات رئيس الجمهورية، وسعى الحكومة بخطوات جادة نحو تطوير منظومة التقاضي، وإنفاذ خطتها بشأن التحول الرقمي لمختلف جهات الدولة.

واستكمالا للاشطة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء، فقد قام بزيارة مستشفى العلمين النموذجي بمدينة العلمين بمحافظة مطروح؛ لافتتاح وحدتي الرنين المغناطيسى وقسطرة القلب والقسطرة التداخلية بالمستشفى، وكذا تفقد الأقسام العلاجية والجراحية بها، للاطمئنان على مستوى الخدمة المقدمة للمرضى، وذلك برفقة وزير الصحة والسكان، ورئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي، وعدد من قيادات وزارة الصحة والمحافظة، كما شهد افتتاح مجمع “تحيا مصر” للخدمات الحكومية والاجتماعية والشبابية، بقرية سيدى عبد الرحمن، التابعة لمركز العلمين بمحافظة مطروح، وعدد آخر من مشروعات التنمية المستدامة بالقرية، التي نفذها صندوق “تحيا مصر” بالشراكة مع شركة “إعمار مصر”، بجانب الإدلاء بتصريحات تليفزيونية على هامش افتتاحات مجمع خدمات “تحيا مصر” بقرية سيدي عبدالرحمن، التابعة لمدينة العلمين بمحافظة مطروح، حيث أكد أن الدولة قادرة على تكرار نموذج هذه المشروعات في كل أنحاء الجمهورية بالتوازى مع العمل الجارة بمشروع المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” العملاق.

كما واصل سيادته جولته بقرية سيدي عبد الرحمن، بمدينة العلمين بمحافظة مطروح، التي شهدت افتتاح عدد من مشروعات التنمية المستدامة بها، حيث تفقد المدينة الرياضية ومجمع المدارس المطورة ووحدة طب الأسرة والطفل.

أما بشأن اللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الأسبوع، أظهر التقرير، لقاء سيادته مع وفد القيادات التنفيذية لشركة “تويوتا تسوشو” اليابانية، وذلك على هامش مشاركته نيابة عن رئيس الجمهورية، في فعاليات القمة الثامنة لمؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الأفريقية “تيكاد 8″، إلى جانب لقاء سيادته مع مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وذلك على هامش مشاركته في فعاليات القمة الثامنة لمؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الأفريقية “تيكاد 8″، حيث أكد أهمية تعزيز التعاون بين مصر والبرنامج لاسيما بعد موافقة مصر على وثيقة “برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمصر 2023- 2027”.

وتتضمن اللقاءات أيضاً، وفقاً لما أبرزه التقرير، لقاء الدكتور مصطفى مدبولي مع محافظ البنك المركزي لاستعراض عدد من الملفات الاقتصادية مثل أهم المؤشرات الخاصة بالسياسة النقدية، وجهود تحسين مناخ الاستثمار، وتنشيط مشاركة القطاع الخاص في الاقتصاد، فضلاً عن لقاء مع وزير التربية والتعليم والتعليم الفني؛ وذلك لاستعراض عدد من ملفات عمل الوزارة خلال المرحلة المقبلة مثل “قنوات مدرستنا”، ومشروع مدارس مصر المتميزة، وكذا تدريب المعلمين، ومدارس النيل، والمدارس المصرية اليابانية.

كما عقد رئيس مجلس الوزراء لقاء مع وزيرة الثقافة لمناقشة عدد من ملفات عمل الوزارة مثل مشروعات “الهيئة العامة لقصور الثقافة”، ومشروع المسارح المتنقلة، ومشاركة الوزارة ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، فضلاً عن لقاء مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي، لمتابعة عدد من ملفات عمل الوزارة مثل موقف تنسيق الجامعات والمعاهد، وملامح الرؤية الاستراتيجية للوزارة، إلى جانب لقاء مع وزير الدولة للإنتاج الحربي لمتابعة عدد من ملفات عمل الوزارة مثل المشروعات القومية والتنموية التي تشارك في تنفيذها الوزارة بالتعاون مع الجهات المعنية، ومجالات عمل الوزارة فى إطار تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، فضلاً عن لقاء مع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية، ورئيس مجلس إدارة البورصة المصرية؛ لمتابعة آخر التطورات والمستجدات في سوق الأوراق المالية المصرية، وكذا استعراض خطط تطوير وتنمية السوق، إلى جانب جهود تعزيز كافة الأنشطة المكونة للقطاع المالي غير المصرفي خلال المرحلة المقبلة .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: