وزارة النقل تنفي شائعة تسمية محطات المونوريل بأسماء رجال أعمال مقابل تحمل تكاليف الانشاء

0 3

 

كتب- علي البديوي

أصدرت وزارة النقل بيانا إعلاميا بشأن ما تناولته بعض المواقع الإلكترونية تحت عنوان: “النقل تتعاون مع رجال أعمال لتسمية محطات مونوريل بأسمائهم مقابل تحمل تكاليف الإنشاء”.

وأشار البيان إلى أنه في إطار الخطة الشاملة للاستثمار الإعلاني والتجاري والتسويقي الأمثل لمحطات المونوريل ووسائل النقل الجماعي الحديثة الأخرى فإنه يتم التعاقد مع شركات أو جامعات أو مؤسسات أو بنوك لتسمية المحطات بأسماء تلك الكيانات أو المؤسسات وليس بأسماء رجال الأعمال المالكين لتلك الشركات أو المؤسسات إلى جانب تسمية عدد من المحطات بأسماء عدد من الرموز الوطنية مثل المشير طنطاوي، والمستشار هشام بركات، تخليدا لأسمائهم لما قدموه من أعمال وطنية عظيمة في سبيل خدمة الشعب المصري.

كما رد البيان ما تناولته عدد من المواقع الإلكترونية تحت عنوان “إحالة 11 من قيادات السكك الحديدية إلى النيابة العسكرية”.
وأكد البيان: من تم تحويلهم للنيابة العسكرية هم الخارجين عن القانون الذين قاموا بسرقة صناديق الإشارات ومهمات السكة الحديد والتجار الذين قاموا بشراء تلك المسروقات من الخارجين عن القانون وذلك بتهم تخريب ممتلكات عامة وإرهاب المواطنين وتعريض حياتهم للخطر والإضرار بالأمن القومي.
وأهابت وزارة النقل بوسائل الإعلام المختلفة تحري الدقة فيما ينشر من أخبار تخص الوزارة والحصول عليها من مصادرها الرسمية حتى لا تتسبب تلك الأخبار المغلوطة في إثارة البلبلة لدى الرأي العام.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: