منوعات

كيف تحقق دخل اضافي.

 – بقلم نوران عمرو

 

تحقيق دخل إضافي مضمون ليس بالعملية الصعبة، كل ما تحتاجه طريقة تفكير صحيحة بهذا الجانب بعد أن تكون حددت ما تريد تحقيقه والوصول له، وبالتالي ستتمكن من تحويل أهدافك إلى واقع وكسب دخل إضافي إلى جانب عملك أو وظيفتك الأساسية يؤمن لك الحياة التي تريد.

كل ما سنذكره هنا يعتمد على مبدأين إما توفر الوقت أو توفر المال، وفي حال توفر الأمرين سيكون ذلك من الأفضل بالتأكيد، وعندما نقول توفر المال طبعًا لا نقصد مبالغ كبيرة ورؤوس أموال ضخمة ففي هذه الحالة لن تكون بحاجة للبحث عن دخل إضافي. وإنما توفر مبلغ صغير مثل مدخراتك الجانبية، أو مبلغ يسير من المال لست بحاجة له حاليًا.

دخل إضافي مضمون

5 طرق لتحقق دخل إضافي مضمون حتى لو كنت تشغل وظيفة بدوام كامل

في حال كل ما يتوفر لديك هو الوقت فأنت يمكنك استغلاله ببيع خدمات ما حسب ما تتقنه من مهارات وهذا ما يعرف بالعمل الحر، أو تأسيس مشروع جانبي لا يحتاج لرأس مال وإنما يعتمد على المهارة والخبرة. أما في حال توفر لديك شيء من المال فأنه هناك عدة خيارات لتحقيق دخل إضافي دائم منها كما سنرى في التالي.

1 – الاستثمار غير المباشر

وهو من الاستثمارات التي تقتصر مساهمتك فيها على المال فقط، ولا يطلب منك أي شكل من المهمات أو الأعمال وبالتالي غير مسؤول عن إدارة المشروع الاستثماري أو العمل فيه. هناك العديد من أشكال الاستثمار الغير مباشر مثل الأوراق المالية والاستثمار عن طريق البنوك والودائع الاستثمارية والصناديق الاستثمارية، أو حتى الاستثمار مع أشخاص وأفراد يعملون على مشاريع موجودة على الأرض ولكن تكون مساهمتك أنت في المال فقط.

صحيح إن هذه الاشكال من الاستثمار لا تكون العوائد فيها كبيرة، ولكن باعتبارك تبحث عن مصدر لتحقيق دخل إضافي مضمون فسيكون العائد مقبول بالنسبة لك أي يكن، وكلما زاد المبلغ الذي تستثمره تكون العوائد أكبر. الاستثمار عن طريق البنوك هو أضمن أشكال الاستثمار غير المباشر إذ يمكنك البحث عن البنك المناسب والتعرف إلى شروطه وآلية عمله ومن ثم وضع مدخراتك فيه بأحد أشكال الحسابات الاستثمارية والتي قد تكون لأجل معين أو دون أجل. غالبية البنوك ليس لديها حد معين للمبلغ الذي يمكنك وضعه وبالتالي يمكنك المساهمة في أي مبلغ تملكه لتضمن تحقيق دخل منه.

2 – الدخل السلبي

وهو مصطلح اقتصادي يشير إلى تلك المشاريع أو أي أعمال تدر عليك عائد دون بذل أي جهد أو وقت فيها، وإنما يتم العمل عليها للمرة الأولى ومن ثم تحقق دخل ثابت أو غير ثابت ولكنه مستمر ودائم. أشكال الدخل السلبي متعددة مثل تأجير منزل، تأجير سيارة، الاستثمار غير المباشر يمكن أن يكون من أشكال الدخل السلبي، بيع الخدمات الرقمية والتي تتطلب تنفيذها في البداية ثم ستتمكن من بيع نسخ لا نهائية منها مثل الدورات الإلكترونية عبر الإنترنت أو تأليف الكتب الإلكترونية والذي ستتعب بدايةً لتأليف الكتاب ثم ستتمكن من بيع الكثير من النسخ منه لاحقًا.

الدخل الإضافي والاستثمار غير المباشر هما أفضل الأشكال التي يمكنك من خلالهما الحصول على دخل إضافي مضمون كونهما في الغالب لا يتطلبان منك أي شكل من العمل أو الاحتياجات، وبالتالي يمكنك الاعتماد عليهم إلى جانب وظيفتك أو عملك الأساسي دون أن يكون هناك أي تعارض بينهما. أما سلبيات هذين الأمرين فأنه لتحقيق أي منهما ستكون بحاجة لرأس مال بالبداية والذي قد يكون صغير أو كبير بحسب ما تريد تنفيذه.

3 – العمل الحر

العمل الحر أيضًا من المصادر الجيدة لتحقيق دخل إضافي مضمون إذا ما كنت تبحث عن وسائل لذلك، هناك مجالات واسعة وربما لا منتهية من الأعمال التي يمكن العمل فيها وفق مفهوم العمل الحر، والذي يمكنك من إنجاز ما يطلب منك من أعمال في الوقت والمكان الذي يناسبك بعد أن تتفق مع صاحب العمل على كل التفاصيل، بل حتى يمكنك تنفيذ مهامك من المنزل عبر الإنترنت وهو الشكل الأكثر شيوعًا من أشكال العمل الحر في الوقت الحالي.

في حال كنت مترجم، مصمم ويب، مصمم غرافيك، منتج فيديو، مبرمج، مدون، مدخل بيانات، معلق صوتي، مسوق، كاتب، رسام، مدرب، مدرس، أو كنت تتقن أي مهارة أخرى يمكن العمل فيها، فأنت يمكنك العمل بالمهارة التي تمتلكها وفق مفهوم العمل (المستقل) والذي يمكنك من القيام بالمهام التي تتطلب منك بشكل إلكتروني عبر الإنترنت ودون الحاجة حتى للالتقاء المباشر على الأرض بصاحب العمل. هناك اليوم الكثير من المنصات الخاصة بهذا النوع من الأعمال العربية منها والأجنبية والتي تركز على جمع أصحاب الأعمال مع أصحاب المهارات والمستقلين للعمل على المشاريع المختلفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى