الغضبان يستقبل المهنئين بالذكرى التاسعة لثورة ٣٠ يونيو

0 8

 

نهاد عادل 

استقبل اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، اليوم، عددا من القيادات التتفيذية والشعبية ورجال الدين بديوان عام محافظة بورسعيد، وذلك لتقديم التهنئة بمناسبة الذكرى التاسعة لثورة الثلاثين من يونيو المجيدة، وبحضور اللواء عاطف وجدي السكرتير العام لمحافظة بورسعيد.
وقدم محافظ بورسعيد التهنئة لجميع الحضور ، وخلال كلمته، وصف محافظ بورسعيد ثورة ثلاثين يونيو قائلا ” ثورة عظيمة قام بها شعب عظيم وأمنها جيش قوي”، وأكد أننا نجني ثمار الثورة العظيمة من خلال الأمن والامان والاستقرار الذي تشهده الدولة المصرية حاليا، لافتا لأهمية الاستقرار في تنفيذ خطط الإعمار والتنمية التي تسير في كافة الاتجاهات.
ولفت المحافظ خلال حديثه، أن بورسعيد شهدت مشروعات قومية بمثابة طفرة حقيقية للمرة الأولى في جنوبها وشرقها وغربها، والتي ساهمت في جعل بورسعيد في مصاف المدن النموذجية، ويشيد بها القاصي والداني، مؤكدا أن ذلك يأتي في إطار رؤية القيادة السياسية للتعمير وإعادة بناء المواطن.
وأكد محافظ بورسعيد أن المواطن مسئول عن الحفاظ على مكتسبات الدولة و مساندة الحكومة في استكمال خطط التنمية و المشروعات القومية، لافتا لأهمية الوعي بإنجازات الدولة والتعريف بها في جميع المؤسسات الدينية والشبابية والحكومية ، وذلك لأن المواطن شريك الحكومة في التنمية والتعمير، متحدثا عن الفارق الذي شهدته محافظة بورسعيد منذ عام ٢٠١١ وحتى الٱن، بعد مرور تسع اعوام من التنمية والرخاء والاستقرار والإنجازات.
وأشار المحافظ أنه سيتم إقامة احتفالية مساء اليوم بساحة الشهداء “مان المسلة”، ينظمها ابناءنا الشباب والذين يحتفلون بما صنعه أخوانهم وأبائهم وأجدادهم من ثورة عظيمة، ساهمت في تحقيق الامن والرخاء لمجتمعنا المصري.
واستمع محافظ بورسعيد لآراء الحضور حول التنمية التي تشهدها بورسعيد ومقترحاتهم نحو مزيد من التطوير، والذين وجهوا الشكر لمحافظ بورسعيد والأجهزة التنفيذية على الجهود غير المسبوقة التي ساهمت في تحقيق النهضة ببورسعيد

قد يعجبك ايضا

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: