القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

قصر محمد علي

146

 

تقرير:-علي البديوي

قررت وزارة الثقافة وضع خطة لإنقاذ قصر محمد علي وتم عمل مراحل للترميم
الاولى هي الترميم الانشائي والمعمارى و الثانية ترميم الزخارف.
والثالثة تنسيق الموقع العام.
علما بأن قصر محمد علي بنى قبل مائتى عام بشبرا الخيمة وقد شهد القصر احداثا تاريخية مهمة في تاريخ مصر الحديثة فهو في حد ذاته تحفة معمارية نادرة علي مستوي العالم خاصة انه جمع في عمارته وفنونه بين العالمين الغربي والإسلامي، بدأ محمد علي في بناء قصره في شهر ذي الحجة سنة 1223هـ واشرف علي الإنشاء مشيد عمائره ذو الفقار كتخدا، وجاءت عمارة القصر علي نمط جديد لم تعرفه مصر من قبل، ويعتمد هذا التصميم في جوهره علي الحديقة الشاسعة المحاطة بسور ضخم تتخلله أبواب قليلة العدد، وكان أول منشآت هذا القصر هو سراي الإقامة وكان ملحقا بها عدة مبان خشبية لموظفي دواوين القصر والحراسة، وفي عام 1821 أضيفت إلي حديقة القصر ‘سراي الفسقية’ التي مازالت باقية حتي الآن، ‏أما التصميم الداخلي للسراي ففريد من نوعه‏,‏ حيث يعتمد علي كتلة محورية عبارة عن حوض ماء كبير‌‏ مبطن بالرخام المرمر الأبيض‏,‏ ويتوسط الحوض نافورة كبيرة محمولة علي تماثيل لتماسيح ضخمة ينبثق الماء من أفواهها‏,‏ ويلتف حول حوض الفسقية رواق يطل علي الحوض ببواكي من أعمدة رخامية يبلغ عددها مائة عمود‏,‏ وبعد ذلك بعدة سنوات أضيفت إلي حديقة القصر ‘سراي الجبلاية’ الباقية هي الاخري حتي الآن. ومن الأشياء الجميلة التي كان ينفرد بها القصر انه شهد إدخال أول نظم الإضاءة الحديثة، وقد تفرد القصر في جمعه بين الأسلوب الأوروبي في الزخارف وبين روح تخطيط العمارة الإسلامية.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات