الاسرة والطفلعالمي

19 نوفمبر” اليوم العالمي للرجل “

تحت شعار: "من أجل علاقات أفضل تجمع الرجل والمرأة معاً

كتبت د/رانده شحاته

يوافق اليوم 19 مارس الأحتفال باليوم اليوم العالمي للرجل، و هذا اليوم موجود منذ عقود، إلا أن كثيرين لا يدركون أن هناك يوما عالميا للرجل، بينما يعتقد آخرون أنه موجود فقط بسبب وجود يوم عالمي للمرأة، يتم الاحتفال به في 8 مارس من كل عام.

هذا العام 2021 يقام الاحتفال تحت شعار: “من أجل علاقات أفضل تجمع الرجل والمرأة معاً” والبحث عن طرق لتحسين هذه العلاقة التي تجمعهما، وتحقيق المساواة بينهما.

ويهدف اليوم العالمي للرجال إلى تعزيز الوعي بقضايا الرجال التي غالباً ما يتم تجاهلها، كما يسلط الضوء على “صحة الرجال والصبيان” وتحسين العلاقات بين الجنسين وتعزيز المساواة بين الجنسين والاحتفاء بنماذج إيجابية يحتذي بها الذكور.
كما يعتبر اليوم العالمي للرجل، فرصة لتقديرهم والاحتفاء بهم في حياتهم لما يقدمونه للمجتمع، وهو كذلك منصة لزيادة الوعي بالتحديات التي يواجهها الرجال، خاصة فيما يتعلق بمعدل انتحار الذكور.

وهناك 6 أهداف وضعها اليوم العالمي للرجل خاصة ببناء نماذج إيجابية للذكور  في الحياة اليومية، كما تركز على الاحتفال بمساهمات الرجال في المجتمع، والأسرة، والزواج، ورعاية الأطفال، والبيئة، وكذا العناية بصحة الرجال ورفاهيتهم الاجتماعية والعاطفية والجسدية والروحية.

وتعزيز النماذج الإيجابية الذكورية والاحتفاء بمساهمات الرجل الإيجابية تجاه المجتمع. التركيز على صحة الرجل، وتسليط الضوء على التمييز الذي قد يتعرض له.
تحسين العلاقات بين الجنسين وتعزيز المساواة الجندرية، خلق عالم أفضل وأكثر أمانا، ينعم فيه الناس بالأمان ويستطيعون تطوير قدراتهم

كما يسلط الضوء على التمييز الذي يواجهونه في مجالات متعددة.
ويعمل اليوم العالمي للرجل على نشر الوعي بالعلاقات بين الجنسين ويركز على تعزيز المساواة بينهم، كما يعد أيضًا بإنشاء عالم أفضل وأكثر أمانًا، حيث يمكن لكل كائن أن يزدهر بكامل إمكاناته.
تاريخ اليوم العالمي للرجال:
واحتفل الدكتور جيروم تيلوكسينغ أستاذ التاريخ بجامعة جزر الهند الغربية في ترينيداد وتوباغو  باليوم العالمي للرجال لأول مرة في عام 1999، للاحتفال بالذكرى السنوية لميلاد والده كما شجع الجميع على استخدام هذا اليوم لطرح القضايا التي تهم الرجال والفتيان.
يذكر أن هذا اليوم مخصص للتحدث عن رفاهية الرجال وصحتهم، والتكيف المجتمعي الذي يتعرضون له، إذ يتم فيه الحديث عن التمييز الذي يواجهونه في المجتمع والأكاذيب التى تلاحق بعض الرجال من بعض النساء ويتم الوعد بخلق علاقات أفضل بين الجنسين والهدف النهائي لهذا اليوم هو تعزيز القيم الإنسانية الأساسية والوعي لدى الرجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: