منوعات

الموناليزا تبكي ضحايا كورونا

كتب ـ نهاد عادل

تم افتتاح المعرض الدولي “العلاج بالفن” بموسكو و في هذا المعرض تم عرض مجموعة من اللوحات الفنية لفنانين من مختلف أنحاء العالم وقد شارك الفنان محسن مختار من مصر بلوحة “بكاء الموناليزا”
كمااشترك في هذا المعرض من مصر أيضا
الفنان احمد غويبة قومسير مصر وعضو الاتحاد الاواسيوى
الفنان جلال المسرى
الفنانة يسر حسين ابراهيم حسين
الفنانة حسناء رمضان عبدالسلام
العلاج بالفن بالمعنى الحرفي لهذا المصطلح يعني العلاج بالفنون البصرية.
كمجال مستقل للمعرفة النظرية والنشاط العملي ، بدأ العلاج بالفن يتشكل عند تقاطع العلم والفن في بداية القرن العشرين. اليوم ، العلاج بالفن هو مجال مرن للغاية ومتطور باستمرار من العلاج النفسي ؛ إنه يوسع نطاقه باستمرار. الهدف الرئيسي من العلاج بالفن هو مواءمة الحالة الداخلية للعميل ، أي استعادة قدرة الشخص على إيجاد حالة التوازن المثلى التي تعزز الاستمرار النشط للحياة.
وقد صرح الفنان محسن مختار أن لوحته تعبر عن أن الموناليزا لازالت تحيا بيننا وشاهدة على العصور تتأثر بالاحداث المختلفة وبكاؤها في هذه اللوحة جاء تأثرا بأحداث الكورونا خاصة عندما تزايدت ارقام المصابين في ايطاليا وفي العالم أجمع.
الجدير بالذكر أن المعرض يفتتح أبوابه حتي ٣٠أكتوبر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: